سياراتأخبار السياراترئيسية

مينرال ريسورسز تستأنف العمل في منجم الليثيوم الأسترالي العام المقبل

الأنباء ترفع سعر سهم الشركة لأعلى مستوى منذ أبريل

حياة حسين

قررت شركة مينرال ريسورسز الأسترالية استئناف العمل في منجم الليثيوم "وودغينا" العام المقبل، بعد عامين من التوقف بسبب ضعف الطلب على الخام، وفق إعلان الشركة اليوم الإثنين.

وقالت الشركة، إنها اتخذت خطوة استئناف العمل في منجم الليثيوم بسبب تحسّن الطلب، نتيجة استخدامه في صناعة بطاريات السيارات الكهربائية، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

ويقع المنجم في منطقة بيلبارا غرب أستراليا، وتستطيع الشركة إنتاج 750 ألف طن من خام سبوديومين، الذي يُستخلص منه الليثيوم، من وودغينا سنويًا.

العودة في الربع الثالث

تخطط الشركة لعودة العمل في المنجم في الربع الثالث من 2022، على أن تبدأ بإنتاج 250 ألف طن سنويًا في المرحلة الأولى، ترتفع إلى 750 ألف طن سنويًا، تزامنًا مع ارتفاع الطلب على الليثيوم.

يُذكر أن شركة "ألبمارل" الأميركية تمتلك 60% من أسهم منجم الليثيوم، والباقي في حوزة مينرال ريسورسز.

ومن المتوقع أن توفر المرحلة الأولى من تشغيل المنجم 200 وظيفة دائمة.

وقال مدير إدارة الموارد المعدنية، كريس إليسون: "إنني سعيد باستئناف العمليات في المنجم.. هو فرصة لصناعة الليثيوم العالمية، خاصة أنه يتمتع بإمكانات مرتفعة"، حسبما ذكر موقع "ذا ماركت هيرالد".

وأضاف: "كان القرار الصحيح في أواخر عام 2019 هو وقف العمل وإخضاع المنجم لعمليات صيانة، في وقت كان الطلب على الليثيوم ضعيفًا، لكننا كنا نتوقع ارتفاع الطلب على الخام خلال المدى الطويل".

ارتفاع سعر السهم

انعكست تلك الأنباء إيجابًا على سعر سهم الشركة الأسترالية في التعاملات المبكرة في بورصة الأوراق المالية، إذ سجل ارتفاعًا بنسبة 7.2%، وهو الأعلى منذ أبريل/نيسان الماضي.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى