غازأخبار الغازرئيسية

أدنوك تعرض 6 شحنات من الغاز الطبيعي المسال للتحميل في 2022

دينا قدري

قالت 3 مصادر إن شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) عرضت 6 شحنات من الغاز الطبيعي المسال للتحميل في مصنعها بجزيرة داس العام المقبل.

وقال أحد المصادر إن الشحنات سيجري تحميلها بين أبريل/نيسان وسبتمبر/أيلول 2022.

وصرح مصدر ثانٍ بأن تلقي العروض سينتهي يوم الجمعة، حسبما أفادت منصة "ناسداك".

محطة تصدير عملاقة

في سياقٍ متصل، بدأت شركة أدنوك للغاز الطبيعي المسال -التابعة لـ"أدنوك"- عمليات البحث لتنفيذ أعمال هندسية رئيسة في محطة عملاقة لتصدير الغاز المسال في الإمارات، حسبما نقلت منصة "أبستريم أونلاين".

وقالت عدة مصادر مطلعة على التطوير إن الشركة تخطط لبناء 9.6 مليون طن سنويًا من محطة التصدير في الفجيرة، قادرة على تلبية احتياجات أسواق الهند وباكستان والصين واليابان ودول آسيوية أخرى.

وأشار أحد المصادر إلى أن المشروع قد تبلغ قيمته مليارات الدولارات، وسيشمل قطارين عملاقين لمعالجة الغاز الطبيعي المسال، وخزانات تخزين، ورصيفًا، ومنشآت أخرى مرتبطة به.

احتياطيات الغاز الطبيعي - الإمارات

كبار مصدّري الغاز المسال

يُمكن لطموحات أبوظبي للغاز الطبيعي المسال أن تدفع الإمارات إلى الأمام لتصبح مصدّرًا رئيسًا للغاز المسال في المنطقة، لتنافس قطر -الرائدة عالميًا في صادرات الغاز الطبيعي المسال-.

تمتلك أدنوك حاليًا القدرة على إنتاج نحو 11 مليار قدم مكعّبة يوميًا من الغاز الطبيعي، ونحو 1.3 مليار قدم مكعّبة يوميًا من الغاز الحامض.

وتنفق الشركة ما يقرب من 20 مليار دولار على مشروعات عملاقة للغاز الحامض مثل حائل وغشا ودلما، حسبما أفادت "أبستريم أونلاين".

وتعمل الإمارة أيضًا على توسيع إمكانات مشروع غاز شاه الضخم، وتطوير خزان أم الشيف للغاز والتوسع في الغاز غير التقليدي؛ ما سيوّفر أكثر من 3 مليارات قدم مكعّبة يوميًا.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى