أخبار الغازأخبار النفطسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

بعد توقف 10 سنوات.. تاتنفط الروسية تستأنف عمليات استكشاف النفط وإنتاجه في ليبيا

تبدأ في إعادة حفر البئر ب2 بمنطقة الحمادة

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا عودة شركة تاتنفط الروسية إلى استئناف أعمالها في طرابلس، التي توقفت خلال السنوات الماضية بسبب الظروف الأمنية التي عاشتها البلاد.

وترتبط الشركة الروسية باتفاقية استكشاف ومقاسمة الإنتاج مع مؤسسة النفط الليبية، وباشرت في استكمال الحفر للبئر التحديدية رقم ب2-82 في منطقة الحمادة بحوض غدامس.

وكانت تاتنفط الروسية قد علّقت عملياتها الاستكشافية منذ شهر فبراير/شباط 2011، وبعد العديد من الاجتماعات بين المؤسسة الوطنية للنفط والشركة الروسية خلال المدة الماضية، والزيارات المتبادلة بين الطرفين، أعلنت رغبتها في العودة إلى العمل في ليبيا، واستئناف برنامجها الاستكشافي.

عودة عمليات الحفر

قالت مؤسسة النفط الليبية، في بيان لها: "تم وبحمد الله اليوم الجمعة الموافق 15 أكتوبر/تشرين الأول 2021 استئناف الحفر بالبئر التحديدية ب2 التي توقفت في شهر فبراير/شباط 2011 عند عمق 3 آلاف و900 قدم".

تاتنفط الروسية تستأنف نشاطها في ليبيا - الصورة من المؤسسة الوطنية
تاتنفط الروسية تستأنف نشاطها في ليبيا - الصورة من المؤسسة الوطنية

وأشارت إلى أنه من المستهدف الاستمرار في الحفر لعمق 8 آلاف و700 قدم، ومن المتوقع أن يستغرق ذلك نحو 45 يومًا للانتهاء من عمليات الحفر.

ومن جانبه، قال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله إنه لمن دواعي سرورنا أن تستأنف الشركات العالمية برامجها الاستكشافية من جديد في ليبيا للدفع بعمليات الإنتاج.

وأوضح أن ما تقوم به شركة تاتنفط اليوم من استئناف برامجها الاستكشافية له دلالة واضحة على تحسّن الظروف الأمنية، وأن ليبيا عادت من جديد إلى مصاف الدول المستهدفة للاستثمار في قطاع النفط والغاز.

وتضخ ليبيا -حاليًا- نحو 1.2 مليون برميل يوميًا من الخام، وتخطّط للوصول إلى 1.4 مليون برميل يوميًا بحلول ديسمبر/كانون الأول، و1.6 مليون برميل يوميًا في عام 2022، من خلال تشجيع الشركات الأجنبية للعودة إلى العمل مرة أخرى في البلاد، وتوفير التمويل الحكومي للشركات الوطنية.

خطة التطوير

أكد صنع الله أن الشركة الروسية عاكفة خلال الأيام القليلة القادمة لوضع بعض من اكتشافاتها على الإنتاج، بعد تقديم خطتها التطويرية مشفوعة بالجدوى الاقتصادية، حسب ما هو متعارف عليه في اتفاقيات الاستكشاف ومقاسمة الإنتاج.

وعقدت تاتنفط اتفاقية شراكة مع المؤسسة الوطنية للنفط عام 2005، للقيام بعمليات الاستكشاف وتقاسم الإنتاج والتطوير في المنطقة 82 في حوض غدامس وعدد من الآبار البرّية في حوض سرت.

وحقّقت الشركة عام 2010 اكتشافات للنفط والغاز، وانتهت من حفر 4 آبار استكشافية للنفط والغاز في منطقة حوض غدامس، وتمتلك رخصة تنقيب بمساحة 18 ألف كيلومتر مربع، وتتشارك بعض المساحات مع شركة توتال.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى