رئيسيةأخبار منوعةمنوعات

مظاهرات في بلغاريا ضد خطة الاتحاد الأوروبي لإغلاق مناجم الفحم

العمال يرفعون شعار "نريد وظائف"

اندلعت مظاهرات في بلغاريا، رفع خلالها الآلاف من عمال المناجم شعارات "نريد وظائف"، احتجاجًا على خطط الاتحاد الأوروبي الرامية إلى الإغلاق المبكر للمناجم، في إطار التعهدات الرامية لخفض الانبعاثات لتحقيق الحياد الكربوني.

وخرج عمال مناجم الفحم وعمال محطات الكهرباء العاملة بالفحم في بلغاريا في مظاهرات ومسيرة في العاصمة صوفيا إلى مقر الحكومة؛ للمطالبة بالأمان الوظيفي.

ونقلت حافلات المتظاهرين من جميع أنحاء بلغاريا للمشاركة في المسيرة، التي تدعو إلى ضمان وظائفهم وسط المساعي الأوروبية لإغلاق المناجم من أجل خفض الانبعاثات، حسبما ذكرت شبكة يورونيوز.

خطط الاتحاد الأوروبي

انتقد المتظاهرون، خطة الاتحاد الأوروبي لإغلاق المناجم مبكرًا، مؤكدين أن مساعي خفض الانبعاثات يجب ألا تأتي على حساب المناطق الفقيرة التي تعتمد على الكربون.

كول إنديا - شركة الفحم الهندية
ناقلات تفريغ في منجم فحم - أرشيفية

وحذر المتظاهرون من أن أزمة الطاقة المحتملة هذا الشتاء في الاتحاد الأوروبي قد تؤدي إلى أزمة اجتماعية بسبب ارتفاع أسعار الكربون.

وقدم المتظاهرون عريضة مع 110 آلاف توقيع إلى الحكومة يطالبون فيها بتمديد العمر التشغيلي لمحطات الكهرباء التي تعمل بالفحم.

وظائف عمال المناجم

حذرت النقابات الداعية للمظاهرات من أن عشرات الآلاف من الوظائف معرضة للخطر إذا أغلقت أكبر مناجم الفحم ومحطات الكهرباء التي تعمل بالفحم في جنوب شرق بلغاريا.

يذكر أن إنتاج ما يقرب من نصف الكهرباء في بلغاريا عن طريق محطات توليد الكهرباء التي تعمل بالفحم، بينما تأتي نسبة 35% أخرى من الطاقة النووية، أما الباقي فقد غُطِّي من الطاقة الكهرومائية، والطاقة الشمسية، وطاقة الرياح.

قال قادة النقابات بعد اجتماع مع رئيس الوزراء المؤقت، ستيفان يانيف، إن الحكومة وافقت على أن يكون موعد إغلاق محطات توليد الكهرباء بالفحم بعد عام 2040.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق