نفطأخبار النفطرئيسية

صفقة استثنائية تجمع بين "بتروفاك" و"غازبروم"

مدتها 5 سنوات

مي مجدي

عقدت شركتا غازبروم الروسية وبتروفاك البريطانية شراكة إستراتيجية، اليوم الخميس، تهدف إلى تعزيز التعاون في قطاع الطاقة.

وتخطط الشركتان -من خلال شراكة مدتها 5 سنوات- لوضع معايير للصناعة والتنمية المستدامة، في وقت يسعى فيه قطاع الطاقة في روسيا للعمل مع شركات دولية للتوسع محليًا وعالميًا، بحسب الموقع الرسمي لشركة بتروفاك.

وحضر الاتفاق نائب رئيس إدارة شركة غازبروم، فيتالي أناتوليفيتش ماركيلوف، والرئيس التنفيذي لمجموعة بتروفاك، سامي إسكندر.

معايير الصناعة

ستتولى بتروفاك مهام تحديد وتطوير معايير التأهيل المسبق والتأهيل للموردين وشركات التصنيع المحلية.

كما ستحرص على توافق هذه المعايير مع معايير الصناعة والمساعدة في تطوير منتجات الشركات المصنعة محليًا في المشروعات الحالية والمستقبلية داخل روسيا وبلدان أوبك+.

وتعتزم بتروفاك تأكيد مكانتها من خلال تعزيز عقود أداء الطاقة -وهي آلية لتنظيم تمويل كفاءة الطاقة- مع روسيا، والتعاون مع سلاسل التوريد المحلية في روسيا والمنطقة على نطاق أوسع.

الرئيس التنفيذي لشركة بتروفاك سامي اسكندر
الرئيس التنفيذي لشركة بتروفاك سامي إسكندر

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة بتروفاك، سامي إسكندر، إن توفير المعايير العالمية في البيئات المحلية أمر أساسي لإستراتيجية الشركة، مضيفًا أنه يطلق العنان للقيمة المحلية لجميع الجهات المعنية، خاصة أن روسيا تمتلك سوقًا مثيرة للإعجاب تتوافق مع مهام الشركة الأساسية.

وأوضح أن بتروفاك تعتز بهذه الشراكة لتطوير ودعم القدرات الهندسية والتقنيات والأدوات الروسية لدعم التنمية المستقبلية للصناعة.

وتعمل بتروفاك في روسيا منذ عام 1993، وفي جزيرة سخالين منذ عام 2006 من خلال مركز سخالين للتدريب الفني، وعلى مدى السنوات الـ5 الماضية، تمكّنت من تدريب أكثر من 23 ألف عضو.

وإلى جانب ذلك، وقّعت بتروفاك عقدًا مع شركة سخالين للطاقة في عام 2017، التي تمتلك فيها غازبروم حصة كبيرة، لبناء محطة ضغط في منشأة المعالجة البرية (أو بي إف).

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق