نفطأخبار النفطأخبار منوعةرئيسيةعاجلمنوعات

وزير النفط الهندي يحمل الولايات مسؤولية ارتفاع أسعار البنزين

وأكد أن إخضاع الوقود لضريبة السلع والخدمات يُخفض السعر

هبة مصطفى

حمّل وزير النفط الهندي، هارديب سينغ بوري، الولايات الهندية مسؤولية ارتفاع أسعار البنزين؛ لرفضها ضم الوقود تحت نطاق ضريبة السلع والخدمات التي تسمح بتداوله بسعر موحد وتحت مراقبة حكومية لأسعار السوق عبر جميع الولايات.

وقال إن أسعار البنزين في ولاية البنغال الغربية –على سبيل المثال- تجاوزت 100 روبية لفرض الحكومة العسكرية هناك ضرائب عالية.

أسباب ارتفاع الأسعار

برر وزير النفط الهندي ارتفاع أسعار البنزين في البنغال بعدم إخضاعه لضريبة السلع والخدمات، وفق ما نقلت صحيفة إنرجي وورلد عنه خلال مقابلة أجراها مع وكالة الأنباء الهندية برس تراست أوف إنديا.

وأوضح أن الدولة كانت تتقاضى رسومًا على البنزين قدرها 32 روبية/لتر حينما بلغ سعر الوقود 19 دولارًا أميركيًا للبرميل، وما زالت تتقاضى الرسوم ذاتها رغم ارتفاع سعره إلى 75 دولارًا أميركيًا للبرميل.

أسعار البنزين والديزل في الهند
محطة وقود في نيودلهي- أرشيفية

وأضاف أن الدولة تُحصل 32 روبية/لتر فقط رغم التزامها بحصص تموينية وسكنية مجانية، بجانب تطبيق البرنامج الحكومي لدعم المرأة الهندية الفقيرة ومد الغاز المسال لها مجانًا، بالتسجيل عبر الإنترنت، المعروف باسم أوجاوالا.

وأشار وزير النفط الهندي إلى أن حكومة ولاية البنغال الغربية رفعت الأسعار بمقدار 3.51 روبية للتر الواحد في يوليو/تموز؛ ما تسبب في ارتفاع أسعار البنزين بصورة كبيرة كسرت حاجز الـ100 روبية للتر الواحد.

*1 روبية تعادل 0.014 دولارًا أميركيًا

زيادة الاستهلاك

يُشار إلى أن استهلاك الهند للبنزين تجاوز مستوى ما قبل تفشّي وباء كورونا لأول مرة منذ 17 شهرًا، وانخفضت مبيعات الديزل -وهو مؤشر رئيس للأنشطة الاقتصادية- بنسبة 11% فقط في يوليو/تموز، مع عودة البلد إلى العمل بعد الموجة الثانية من كورونا.

وأظهرت بيانات السوق لشهر يوليو/تموز أن تجّار التجزئة الذين يديرون الوقود ويسيطرون على 90% من السوق، باعوا كميات من البنزين بزيادة 3.5% من المدة نفسها من عام 2019، كما ارتفع استهلاك الديزل إلى 89% من مستوى ما قبل وباء كورونا.

وبالمقارنة بالعام الماضي، ارتفعت مبيعات البنزين بنسبة 17%، واستهلاك الديزل بنسبة 12%.

تباين بين الولايات

كانت مبيعات البنزين في يوليو/تموز أعلى بقرابة 9% من شهر يونيو/حزيران، في حين انخفضت مبيعات الديزل بأقلّ من 1%، حسبما ذكرت صحيفة إيكونوميك تايمز المحلية حينها.

وتسبب ارتفاع أسعار البنزين والديزل في الهند في غضب العديد من المواطنين؛ لتكبيدهم أعباء إضافية من هذه الزيادات.

وبلغت أسعار البنزين في نيودلهي نحو 101.83 روبية، في حين يباع البنزين في ولاية مومباي بسعر 107.83 روبية للّتر.

ومن ناحية أخرى، فإن أعلى سعر للبنزين في البلد هو في سريغانغاغار في راجستان؛ إذ يباع البنزين بسعر 113 روبية؛ ما يجعل سعر البنزين في الهند هو الأغلى مقارنةً بـ130 دولة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق