التقاريرتقارير الطاقة المتجددةتقارير الكهرباءرئيسيةطاقة متجددةعاجلكهرباء

توقعات بانخفاض توليد الكهرباء من الطاقة الكهرومائية في أميركا

ستتراجع 14% هذا العام بسبب الجفاف

وحدة الأبحاث - الطاقة

من المتوقع تراجع توليد الكهرباء من الطاقة الكهرومائية في الولايات المتحدة بنحو 14% العام الحالي، نتيجة لتداعيات الجفاف.

وتتوقع إدارة معلومات الطاقة الأميركية في تقرير صادر اليوم الخميس، انخفاض الكهرباء المولدة من الطاقة الكهرومائية هذا العام لتصل إلى 249.5 مليار كيلوواط/ساعة، مقارنة مع 289.9 مليار كيلوواط/ساعة العام الماضي.

وبحسب تقرير الآفاق قصيرة الأجل الأخير، من المتوقع زيادة الكهرباء المنتجة عبر الطاقة الكهرومائية العام المقبل، مقارنة بالمستويات المتوقعة لهذا العام، لتبلغ 266 مليار كيلوواط/ساعة.

وأثرت ظروف الجفاف الشديدة والاستثنائية على معظم غرب الولايات المتحدة، خاصة كاليفورنيا والولايات الواقعة شمال غرب المحيط الهادئ، التي تعد موطنًا لغالبية الطاقة الكهرومائية في البلاد.

ولايات غرب أميركا

في الصيف الحالي، أثرت ظروف الجفاف وموجة الحرارة الشديدة على أجزاء كبيرة من حوض نهر كولومبيا شمال غرب المحيط الهادئ، والذي يغطي أجزاء كبيرة من 4 ولايات: واشنطن وأوريغون وأيداهو ومونتانا.

وأنتجت محطات الطاقة الكهرومائية في هذه الولايات نحو 136 مليار كيلوواط/ساعة من الكهرباء العام الماضي، وهو ما يمثل 54% من توليد الطاقة المائية في الولايات المتحدة في ذلك العام.

وتراجع منسوب المياه في الخزانات في بعض ولايات حوض نهر كولومبيا، نتيجة لظروف الجفاف، طبقًا لما ذكره تقرير إدارة معلومات الطاقة.

ووفقًا للمركز الوطني للمياه والمناخ التابع لوزارة الزراعة الأميركية، فإن ملئ الخزانات في مونتانا وواشنطن عند المتوسط ​​أو أعلى منه.

مع ذلك، بلغ خزان المياه في ولاية أوريغون 17% من سعته بنهاية أغسطس/آب الماضي، أي أقل من نصف متوسط ​​سعته التاريخية البالغة 47%، وفقًا للتقرير.

وفي مارس/آذار وأبريل/نيسان من هذا العام، كان توليد الطاقة الكهرومائية في كل من واشنطن وأوريغون أقل بنسبة 10% من متوسط الـ10 سنوات الأخيرة خلال الصيف.

وبشكل عام، تتوقع إدارة معلومات الطاقة، تراجع توليد الكهرباء باستخدام الطاقة الكهرومائية في منطقة الكهرباء الشمالية الغربية -التي تشمل حوض نهر كولومبيا وأجزاء من ولايات جبال روكي الأخرى- بنحو 12% على أساس سنوي، لتصل إلى 120 مليار كيلوواط/ساعة عام 2021.

كاليفورنيا

في عام 2020، أنتجت محطات الطاقة الكهرومائية في كاليفورنيا 7% من التوليد عبر هذا المصدر في الولايات المتحدة، مع حقيقة أن الولاية الأميركية تمثل 13% من سعة الطاقة الكهرومائية البلاد.

وعانت الولاية الأميركية من جفاف شديد وواسع النطاق هذا العام، ما أدى إلى انخفاض إمدادات المياه، ومن ثم الكهرباء المولدة عبر الطاقة الكهرومائية.

وحتى 22 يونيو/حزيران الماضي، عانت كاليفورنيا بأكملها من درجة معينة من الجفاف، كما صنف نحو 33% من الولاية بدرجة الجفاف الاستثنائي، وهي أشد الفئات.

ونتيجة لذلك، انخفض مستوى المياه في بحيرة أوروفيل -ثاني أكبر خزان في كاليفورنيا- لمستوى قياسي بلغ 35% الشهر الماضي، ما دفع محطة (إدوارد حياة) إلى التوقف عن العمل لأول مرة منذ عام 1967.

وفي الأشهر الـ4 الأولى من 2021، كان توليد الطاقة الكهرومائية في كاليفورنيا أقل بنسبة 37% عن المدّة المماثلة من العام الماضي، وأقل بنحو 71% مقارنة بعام 2019.

ومن المرجح تراجع سعة توليد الطاقة الكهرومائية في منطقة كهرباء كاليفورنيا بنسبة 49% العام الجاري، لتصل إلى 8.5 مليار كيلوواط/ساعة، بحسب تقديرات إدارة معلومات الطاقة.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى