تقارير الطاقة المتجددةالتغير المناخيالتقاريرتقارير التغير المناخيرئيسيةطاقة متجددةعاجل

أسعار الطاقة الشمسية في الولايات المتحدة ترتفع لأول مرة منذ 2014

خلال الربع الثاني

سالي إسماعيل

صعدت أسعار الطاقة الشمسية في الولايات المتحدة لأول مرة منذ عام 2014 خلال الربع الثاني من 2021، فيما يعدّ بمثابة تهديد للجهود الرامية إلى الحدّ من الانبعاثات الكربونية الضارة ومكافحة تغيّر المناخ.

وأظهر التقرير الصادر عن مؤسسة وود ماكنزي ورابطة صناعات الطاقة الشمسية، زيادة الأسعار في كل قطاعات الطاقة الشمسية في الولايات المتحدة، خلال الربع المنتهي في يونيو/حزيران الماضي.

وتأتي هذه الزيادة في الأسعار بالتزامن مع قيود سلسلة التوريد، ووسط إضافة 5.7 غيغاواط من سعة الطاقة الشمسية في الربع الثاني من هذا العام، وفق التقرير.

وتعدّ هذه هي المرة الأولى التي ترتفع فيها أسعار الطاقة الشمسية على أساس فصلي وعلى أساس سنوي في كل قطاع من قطاعات السوق، منذ بدء وود ماكنزي رصد البيانات عام 2014.

الأكثر زيادة

ارتفعت الأسعار في قطاع الطاقة الشمسية على نطاق المرافق بوتيرة أكبر من بقية القطاعات الأخرى، إذ زادت بنحو 6% في الربع الثاني من العام الجاري على أساس سنوي.

ورغم أن العديد من مطوّري الطاقة الشمسية لديهم من المخزونات ما يكفي لمشروعات 2021، فإنهم سوف يشهدون زيادات الأسعار تلك مع بداية عام 2022، حسبما أفاد التقرير.

أداء قوي

على الرغم من هذه الرياح المعاكسة على المدى القريب، شهدت صناعة الطاقة الشمسية أداءً قويًا خلال الربع الثاني.

وبحسب التقرير، شكّلت الطاقة الشمسية نحو 56% من جميع الإضافات الجديدة لقدرة الكهرباء في الولايات المتحدة خلال النصف الأول من 2021.

وتجاوز عدد مشروعات الطاقة الشمسية بالقطاعات كافة في الولايات المتحدة حاجز 3 ملايين منشأة خلال الربع الثاني، مدفوعًا بالتعافي القوي في القطاع السكني الذي تضرر من جائحة كورونا.

وارتفعت الطاقة الشمسية في القطاع السكني بنحو 2% في الربع الثاني على أساس فصلي، لكنها تمثّل زيادة 46% مقارنة مع مستويات المدة المماثلة من عام 2020.

آفاق محتملة

تُظهر توقعات وود ماكنزي أن الولايات المتحدة ستشهد إضافة ما يزيد قليلًا عن 29 غيغاواط من إضافات الطاقة الشمسية السنوية الجديدة حتى حلول عام 2026.

ومع ذلك، فإن هذه الوتيرة في المشروعات الجديدة للطاقة الشمسية أقلّ بكثير من النشر المطلوب للوصول لأهداف الطاقة النظيفة للرئيس الأميركي، جو بايدن، بحلول عام 2035.

ومن أجل تحقيق الأهداف، يجب أن تشهد صناعة الطاقة الشمسية الأميركية تركيب أكثر من 80 غيغاواط سنويًا في المدة من عام 2022 وحتى عام 2035.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى