طاقة متجددةأخبار الطاقة المتجددةالتقاريرتقارير الطاقة المتجددةرئيسية

الهند.. مؤسسة بحثية تنصح بالاستغناء عن محطات الفحم

مع استبدال الطاقة المتجددة بها

حياة حسين

نصحت مؤسسة بحثية محلية في الهند الحكومةَ بالاستغناء عن محطات الفحم والاعتماد على مشروعات الطاقة المتجددة بدلًا منها لتوليد الكهرباء، بسبب انخفاض تكلفتها، حسبما ذكر موقع "كلين تيكنيكا".

وقالت مؤسسة التحليل الاقتصادي والمالي للطاقة "آي إي إي إف إيه"، إن الهند ماضية في تدشين عدد من محطات الفحم لتوليد كهرباء بطاقة 62 غيغاواط، منها 33 تحت الإنشاء، والباقي في مرحلة الإعداد.

القدرة التنافسية

قال المحلل بالمؤسسة، كاشيش شاه: "إن محطات الفحم لن تستطيع أن تنافس محطات الطاقة المتجددة بسبب مواصلة انخفاض تكلفة الأخيرة.. حتى إن رسوم الطاقة الشمسية حاليًا في الهند أقل من محطات الفحم الحالية".

وأضاف: "لم يبدأ الإعداد لمحطات الفحم التي أعلنت الحكومة تنفيذها خلال العام الأخير؛ ما يعكس عدم توافر التمويل اللازم لبنائها، وهبوط الطلب على الكهرباء".

وعلى الرغم من ذلك؛ فإن هيئة الكهرباء المحلية لا تزال باقية على توقعاتها فيما يتعلق بتنفيذ خطتها بشأن الفحم، لتصل إلى طاقة توليد بنحو 267 غيغاواط بحلول 2030، وهو ما يتطلب إضافة 6.4 غيغاواط سنويا.

إلا أن المؤسسة البحثية ترى أن تحقق توقعات هيئة الكهرباء غير محتمل إلى حد كبير بسبب الضغوط المالية والتشغيلية على محطات الطاقة الحرارية، والتي تتطلب مراجعة خطة بناء محطات الفحم في الهند.

أصول بلا قيمة

قال كاشيش شاه: "إن أي توقعات لمستقبل توليد الكهرباء من الفحم في الهند يجب أن تأخذ في الاعتبار أن أصول تلك المشروعات ستفقد قيمتها مع الوقت.. دون زيادة في الطلب على الكهرباء سيزيد الضغط المالي على شركات التوزيع المملوكة للدولة، وبدورها ستحمل تلك الأعباء على المستهلك".

يُذكر أن وكالة الطاقة الدولية كانت قد أوصت بتجنب الاستثمار في الوقود الأحفوري، بهدف تحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050 على المستوى العالمي.

وتُعد الهند ثالث أكبر مصدر لانبعاثات الكربون وغازات الدفيئة في العالم.

وتتراوح قيمة استثمارات محطات الفحم الحالية في الهند بين 40 و60 مليار دولار، نسبة كبيرة منها متعثرة، وفق شاه، الذي أشار إلى أن دراسات مؤسسته لاحظت عزوفًا من مستثمري القطاع الخاص في هذا القطاع مؤخرًا.

شركات الدولة لاعب وحيد

وجدت المؤسسة البحثية الهندية أن الشركات المملوكة للدولة وهيئات الكهرباء الريفية تُعد لاعبًا وحيدًا في مجال بناء محطات الفحم الجديدة، ونصحت بعدم استكمالها لتجنب ركود استثماراتها.

وقال شاه: "إن الحكومات والمستثمرين ومرافق الكهرباء على مستوى دول العالم يسرعون من خطواتهم نحو التحول إلى الطاقة المتجددة النظيفة والأرخص، وعلى الهند أن تعمل على الاستفادة من مميزات الطاقة المتجددة وتستثمر أيضًا في مجال تخزين الكهرباء".

وأضاف أن "التوسع في الطاقة المتجددة في الهند؛ خطوة مصيرية لتوفير كهرباء منخفضة التكلفة، والعمل على كهربة قطاع النقل والصناعات المختلفة.. الطاقة المتجددة ستمكن الهند من إنتاج الهيدروجين الأخضر؛ ما يعمل على توفير أمن الطاقة للبلاد على المدى الطويل".

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق