نفطأخبار النفطرئيسية

بتروبراس البرازيلية تستعد لبيع مصفاة وحقول نفطية بمليار دولار

لخفض ديونها

هبة مصطفى

تعتزم شركة بتروبراس البرازيلية التي تديرها الدولة بيع مصفاة وعشرات الحقول النفطية بمليار دولار أميركي، وتُجري محادثات مع شركة ثري آر بتروليوم أوليو إي جاس، لدراسة إتمام صفقة البيع.

ونقلت رويترز، أمس الجمعة، عن مصدر ذي علاقة بالأمر أن ثري آر عرضت مبلغًا يتراوح بين 1.1 و1.3 مليار دولار أميركي.

وكانت بتروبراس قد أعلنت في أغسطس/آب الجاري أنها ستطرح مصفاة وعشرات الحقول النفطية المعروفة باسم "بولو بوتيغوار" للبيع، بإنتاج نفطي قدره 23 ألف برميل يوميًا، وفقًا لبيانات العطاءات لعام 2020، كما ستطرح مصفاة بوتيغوار كلارا كامارو بطاقة إنتاجية 39 ألفًا و600 برميل يوميًا.

خفض الديون

تأتي خطوات بتروبراس ببيع عدد من مصافي النفط بوصفها محاولة منها للتخلّص من الأصول غير الأساسية، لخفض ديونها، وزيادة تركيزها على إنتاج النفط في المياه العميقة.

وأوضحت بتروبراس أن ثري آر قدّمت أفضل العروض خلال المزايدة العامة للأصول التي عُقدت في ولاية ريو غراندي، وتُمثّل الصفقة في حال إتمامها عملية تحوّل كبرى لشركة ثري آر.

وتدفع الصفقة ثري آر إلى المرتبة الأولى بين المنتجين المستقلين للنفط في البرازيل، بالمنافسة مع إينايوتا وبترو ريو.

ارتفاع الأسهم

كردة فعل على أنباء صفقة البيع، ارتفعت أسهم ثري آر 4.5% في تعاملات بعد الظهيرة، في حين ارتفعت الأسهم البرازيلية المدرجة في بتروبراس بنسبة 2.5%، وارتفع مؤشر القياس البرازيلي للأسهم بوفيسبا بنسبة 1.2%.

وتتضمّن المفاوضات الثنائية بين الشركتين كيفية سحب الاستثمارات، بعد إنهاء الاتفاق على شروط الصفقة التي قد تستغرق من أسابيع إلى أشهر.

وتفتح بتروبراس -أحيانًا- جولة نهائية لإعادة تقديم العطاءات، يمكن من خلالها للمنافسين تقديم عروض بأي قيمة، وفقًا للشروط التي اتفقت عليها الشركتان خلال المفاوضات الثنائية.

وكان ائتلاف بقيادة شركة ثري آر وشركة سيكريست كابيتال للأسهم الخاصة قد قدم عروض شراء لمصفاة تكرير وعشرات حقول النفط المملوكة لشركة بتروبراس التي تديرها الدولة، في يونيو/حزيران الماضي.

خطوات سابقة

صفقة بتروبراس الأخيرة مع ثري آر لم تكن الأولى من نوعها في الآونة الأخيرة، فقبل أيام أعلنت الشركة بيع مصفاة ريمان، بطاقة معالجة 46 ألف برميل يوميًا، مقابل 189.5 مليون دولار أميركي، ووقّعت الشركة عقد بيع المصفاة إلى شركة ريم بارتسباكياس إس إيه، التابعة للموزع آتيم.

وسبق أن أبرمت الشركة اتفاقية مماثلة مع صندوق الاستثمار الإماراتي، لإدارة مصفاة رلام التي تعالج 333 ألف برميل يوميًا، ضمن عقد قيمته 1.65 مليار دولار أميركي.

وتأتي الخطوات بالتزامن مع إعلان بتروبراس إنهاء احتكارها سوق الغاز في البرازيل، والتزامها بفتح السوق العام المقبل.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى