سياراتأخبار السياراترئيسية

مرسيدس بنز "إي كيو إس".. سيارة كهربائية تنافسية فارهة

هبة مصطفى

تُعدّ سيارة مرسيدس بنز (إي كيو إس) الكهربائية الأكثر فخامة حتى الآن، رغم أنها كانت مجرد سيارة (جي إل سي) أعيد تصميمها، وليست كهربائية متطورة، حسبما يرى الكاتب الصحفي آندريه نيديليا.

وعقد الكاتب الصحفي المهتم بالسيارات الحديثة –عبر صحيفة "إن سايد إيفز"- مقارنة بين سيارات مرسيدس بنز التي صُنعت من البداية على أنها سيارات كهربائية، والطراز الأحدث الذي صدر مؤخرًا، سيارة سيدان الرائدة (إي كيو إس).

فخامة وتفرّد

أبدى "نيديليا" اندهاشه من مدى الفخامة والتفرّد الذي شعر به داخل السيارة حينما أتيحت له تجربتها، مشيرًا -بناءً على تجربته وتجربة عدد من الأشخاص لها- إلى أن السيارة ترقى إلى مستوى التوقعات.

وعدّد مزايا السيارة في (المدى وسرعة الشحن والآداء)، مشيرًا إلى أنه وفقًا لبرنامج "فولي تشارجد"، يمكن أن تكون (إي كيو إس) واحدة من أفخم السيارات الكهربائية المتوفرة حاليًا في الأسواق، تبعًا للعرض التفصيلي للسيارة.

محرّك فاخر وشعور بالخصوصية

كشف الصحفي أنه جرى اختبار النموذج الأساس الحالي أحادي المحرك (إي كيو إس 450+)، وظهر أنه فاخر بشكل استثنائي.

وقال، إن أول ما تحتاجه السيارة الفاخرة الحديثة هو ضمان شعور الركّاب بالخصوصية، واستخدام مواد خام باهظة الثمن ضمن مكوناتها، وحمايتهم من الضوضاء الخارجية.

وأضاف أن سيارة (إي كيو إس) توفر هذه الميزات، فضلًا عن ميزات أخرى فريدة، مثل: إغلاق الأبواب تلقائيًا، وإمكان تحرّك الشاشات في جميع الاتجاهات، ولوحة العدادات، ونوع الغرفة الداخلية، التي قد تعادل السيارة سيدان ذات قاعدة عجلات أطول.

سيارة تنافسية

وصف "نيديليا" شكل السيارة الأمامي بأنه يشبه النقطة، كما إن الأجزاء الأمامية والخلفية قصيرة وواسعة وأكثر راحة.

وأضاف أنه رغم الأحجام الغريبة للسيارة، فإن (إي كيو إس) تعدّ سيارة كهربائية تنافسية، حتى وإن كان أداء خطها المستقيم مثيرًا للإعجاب مثل مستوى الفخامة فيها.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق