طاقة متجددةأخبار السياراتأخبار الطاقة المتجددةرئيسيةسياراتعاجل

توتال إنرجي تنتج وقودًا من مخلفات صناعة النبيذ الفرنسي

ستستخدمه سيارات السباقات العالمية في 2022

حياة حسين

تُطوِّر شركة توتال إنرجي الفرنسية وقودًا من مخلّفات الصناعات الزراعية الفرنسية من النبيذ، ستستخدمه سيارات السباقات العالمية، حسبما ذكرت الشركة في بيان على موقعها الإلكتروني.

ويُصنع الوقود الجديد من مخلّفات صناعة النبيذ التي تضم أشياء مختلفة مثل قشور العنب، أو ما يسمى بـ"ثفل العنب"، ثم تخضع لعدّة عمليات بداية بتخميرها، ثم تقطيرها، إلى تجفيفها.

خلط الوقود

بعد ذلك، تمزج الشركة المادة المجففة مع المركب الكيميائي "إي تي إي بي"، وهو مادة تُستخلص من وقود الإيثانول نفسه، وتُخلط عادة مع الخام في مصافي التكرير، إلى أن يُستخرج الوقود في النهاية.

وتعتمد توتال إنرجي المركّب الكيميائي "إي تي بي" الذي تضيفه عند تكرير النفط في مصفاة تابعة لها في مدينة ليون الفرنسية، لصناعة الوقود الجديد، في مرحلة وصوله إلى المخلفات، ما يعني أنه يخضع لعملية إعادة تدوير.

توتال إنرجي

وسيصبح الوقود -الذي يُعدّ متجددًا بنسبة 100% ويعتمد على أسس تصنيع وقود الإيثانول- جاهزًا للاستخدام في بطولات سباقات السيارات العالمية المقبلة، مثل: سباق التحمل "دبليو إي سي"، و "24 أورز أوف لي مانس" عام 2022.

وتطلق توتال إنرجي على الوقود الجديد اسم "إكسيليوم راسينج 100".

وقالت توتال إنرجي -في بيانها-، إن هذا الوقود يفتح فصلًا جديدًا في سباقات السيارات لكل المهتمين بهذه الرياضة.

ميزات مطلوبة

أضافت الشركة الفرنسية أن الوقود يمتلك كل الميزات المطلوبة من المتسابقين، وفق أحدث معايير وضعها الاتحاد الدولي للسيارات التي تشارك في سباقات التحمل.

يُذكر أن نسبة 10% من الوقود المستخدم في سيارات سباق "24 أورز أوف لي مانس" هذا العام، كانت من وقود الإيثانول.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة توتال إنرجي، باتريك بويانيه: "إننا نطمح لنكون لاعبًا رئيسًا في مجال تحوّل الطاقة وتحقيق الحياد الكربوني بحلول 2050، وذلك بالتعاون مع المجتمع المحيط".

وأضاف أن "وقود الإيثانول المتطور الذي ستنتجه الشركة، يُعدّ جزءًا يُعتمد عليه في عملية تحوّل الطاقة بقطاع النقل.. الوقود الذي سيكون جاهزًا في سباقات السيارات التي تقام في 2022".

خفض الانبعاثات

يُسهم وقود الإيثانول الجديد في خفض فوري لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 65% في سباقات السيارات.

وقال رئيس الاتحاد الدولي للسيارات، جين تودت: "إن سباق التحمل بطبيعته متميز بالبحث والتطوير، ومن الجيد أن يكون علامة فارقة في التحول للوقود المستدام".

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق