رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددة

البحرين تتعاون مع بيكون باور الأميركية لتحسين كفاءة الطاقة

ضمن خطتها لزيادة حصة الطاقة المتجددة إلى 10% بحلول 2035

تسعى مملكة البحرين لتعزيز اقتصاد الطاقة وتنويع مصادر الطاقة المتجددة، لخفض الانبعاثات الكربونية، وزيادة حصة الطاقة المتجددة من المزيج الكلّي للطاقة بنسبة 5% بحلول 2025، وبنسبة 10% بحلول عام 2035.

وفي هذا الإطار، وقّع رئيس هيئة الطاقة المستدامة، عبدالحسين بن علي ميرزا، اتفاقية مع شركة بيكون باور الأميركية لتحسين كفاءة الطاقة، حسبما ذكرت وكالة أنباء البحرين، اليوم السبت.

تفاصيل التعاون

تهدف الاتفاقية إلى دعم تنفيذ عدد من المبادرات والمشروعات التجريبية القائمة على تقنيات وتكنولوجيا خاصة طوّرتها شركة بيكون باور لتقييم كفاءة الطاقة وتحسينها.

وتضمنت الاتفاقية إمكان إنشاء مقر ومصنع للشركة في البحرين، لإدارة وتلبية سوق الطلب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومنطقة شرق آسيا.

كما تضمنت برامج بناء القدرات والدورات التدريبية، بالتعاون مع المؤسسات والأكاديميات التعليمية والمهنية في المملكة، ما سيضيف إلى مجمل الخبرات التي بالإمكان للشباب البحريني الاستفادة منها والتميّز بها في سوق العمل.

وقال ميرزا: "من المهم أن نستثمر في بناء الشراكات الدولية والإقليمية والعالمية، لإثراء هذا القطاع الواعد والمحوري لتحقيق استدامة التنمية الشاملة، والاستفادة من الخبرات العريقة والتنافسية للسوق والاقتصاد الأمريكي في هذه المجالات".

الطاقة المتجددة في البحرين

وضعت البحرين خُطة متكاملة لزيادة حصة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة في البلاد، ضمن إستراتيجيتها للتنمية المستدامة، وخفض الانبعاثات الكربونية، ضمن المساعي الدولية لمواجهة تغيّر المناخ.

وأوضح رئيس هيئة الطاقة المستدامة، في تصريحات سابقة، أن مبادرات الخطة الوطنية لكفاءة الطاقة ستمكّن الحكومة البحرينية من توفير ما يُقدّر بنحو 230 مليون دينار بحريني سنويًا (610 ملايين دولار أميركي).

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق