أخبار منوعةرئيسيةعاجلمنوعات

تحديث - أسعار الذهب تتراجع مع صعود عوائد السندات الأميركية

ووسط ترقب تقرير الوظائف الأميركي

تراجعت أسعار الذهب في نهاية تعاملات اليوم الخميس، مع ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأميركية، ووسط تصريحات متشددة من جانب بنك الاحتياطي الفيدرالي.

ويترقب المستثمرون تقرير الوظائف الأميركي عن شهر يوليو/تموز الماضي، والمقرر صدوره غدًا الجمعة.

أسعار الذهب اليوم

تراجع سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب، تسليم شهر ديسمبر/كانون الأول، بنسبة 0.3%، ليسجل 1808.90 دولارًا للأوقية، في نهاية تعاملات اليوم.

وبحلول الساعة 05:50 مساءً بتوقيت غرينتش، انخفض سعر العقود المستقبلية للمعدن الأصفر بأكثر من 0.4%، ليسجل 1804.34 دولارًا للأوقية، فيما تراجع سعر عقود الفضة، تسليم شهر سبتمبر/أيلول، بنسبة تزيد عن 0.6%، مسجلاً 25.29 دولارًا للأوقية.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، تراجع سعر التسليم الفوري للبلاتين بنحو 1.4%، ليصل إلى 1013.52 دولارًا للأوقية، على حين استقر سعر البلاديوم الفوري مسجلاً 2650.20 دولارًا للأوقية.

وفي غضون ذلك، استقر مؤشر الدولار، والذي يرصد أداء الورقة الأميركية مقابل سلة مكونة من 6 عملات رئيسة، عند 92.264 نقطة.

أداء المعدن الأصفر

تعرّض المعدن الأصفر لضغوط جراء قوة العملة الأميركية خلال التعاملات؛ إذ إن الذهب مقوّم بالدولار ما يجعله أكثر تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى عند صعود الورقة الخضراء.

كما تأثر الذهب سلبًا بصعود عوائد السندات الأميركية لأجل 10 سنوات أعلى من 1.20% خلال التعاملات، ما يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الأصفر.

وأظهرت بيانات وزارة العمل الأميركية -الصادرة اليوم- تراجع طلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة للأسبوع الثاني على التوالي بنحو 385 ألف طلب.

وكانت أسعار الذهب قد شهدت تقلبات قوية في جلسة أمس الأربعاء، بعد بيانات اقتصادية مخيبة للآمال، أظهرت إضافة القطاع الخام الأميركي وظائف أقلّ بكثير من المتوقع خلال الشهر الماضي.

وقلّص المعدن مكاسبه بشكل كبير بعدما قال نائب رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي، ريتشارد كلاريدا، أمس، إن شروط رفع معدلات الفائدة يمكن تحقيقها بحلول نهاية عام 2022، ما أدى لتحجيم الخسائر في قيمة المعدن.

كما اقترح كلاريدا وثلاثة أعضاء آخرين في الفيدرالي التخلص التدريجي عن شراء المركزي الأميركي للسندات في وقت لاحق من هذا العام، أو في وقت مبكر من العام المقبل، بناءً على التعافي في سوق العمل.

وتؤدي أسعار الفائدة المرتفعة إلى زيادة تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب بدون فائدة.

الطلب العالمي على الذهب

تراجع إجمالي الطلب العالمي على الذهب في الربع الثاني من هذا العام بنحو 1%، مع زيادة طلب المستهلكين على الجواهر بنحو 60%، وفي مقابل انخفاض الطلب الاستثماري بنسبة 51%.

وبحسب التقرير الفصلي لمجلس الذهب العالمي، شهدت صناديق الاستثمار المتداولة في البورصة والمدعومة بالذهب، تدفقات داخلة قدرها 40.7 طنًا في الأشهر الثلاثة المنتهية في يونيو/حزيران الماضي، لكن هذه التدفقات كانت أقلّ بنحو 90% عند المقارنة على أساس سنوي.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى