التقاريرأخبار الغازتقارير الغازرئيسيةعاجلغاز

ارتفاع صادرات الغاز الطبيعي الأميركية إلى المكسيك لمستوى قياسي

خلال يونيو 2021

وحدة الأبحاث - الطاقة

ارتفعت صادرات الغاز الطبيعي من الولايات المتحدة إلى المكسيك إلى مستوى قياسي جديد خلال الشهر الماضي.

وبحسب تقرير صادر عن إدارة معلومات الطاقة الأميركية نقلًا عن بيانات شركة الأبحاث وود ماكنزي، اليوم الجمعة، تجاوزت صادرات خطوط أنابيب الغاز الطبيعي من الولايات المتحدة إلى المكسيك 7 مليارات قدم مكعبة يوميًا عدة مرات خلال يونيو/حزيران الماضي.

وفي 17 يونيو/حزيران، صدَّرت أميركا كمية قياسية من الغاز الطبيعي عبر خطوط الأنابيب إلى المكسيك بلغت 7.4 مليار قدم مكعبة يوميًا، وفقًا للتقرير.

واردات المكسيك

على مدى السنوات القليلة الماضية، عزّزت المكسيك البنية التحتية لخطوط أنابيب الغاز الطبيعي، واعتمدت بشكل متزايد على الغاز الطبيعي الأميركي.

وشكَّلت واردات خطوط الأنابيب 76% من إجمالي إمدادات الغاز الطبيعي في المكسيك يونيو/حزيران 2021، مقارنة بـ40% من الشهر نفسه عام 2015.

وخفّضت المكسيك كلاً من إنتاجها من الغاز الطبيعي ووارداتها من الغاز الطبيعي المسال كنسبة من إجمالي إمدادات الغاز الطبيعي.

وبلغ متوسط صادرات خطوط أنابيب الغاز الطبيعي الأميركية إلى المكسيك 6.8 مليار قدم مكعبة يوميًا الشهر الماضي، بزيادة 25% عن يونيو/حزيران 2020، و44% عن المتوسط الشهري للسنوات الـ5 الماضية، بحسب التقرير.

وتتوقع إدارة معلومات الطاقة استمرار الواردات الأميركية القياسية إلى المكسيك خلال فصل الصيف، مدفوعة بزيادة الطلب على الكهرباء، وارتفاع درجات الحرارة، وزيادة الطلب من القطاع الصناعي.

زيادة الطلب على الغاز

أدت الإضافات الجديدة لخطوط الأنابيب التي دخلت الخدمة عام 2020 والنصف الأول من العام الجاري إلى زيادة تدفقات الغاز الطبيعي إلى محطات الكهرباء -التي تعمل بالغاز- والمصانع، والربط بين خطوط الأنابيب في جميع أنحاء المكسيك، بحسب التقرير.

واستهلكت محطات الكهرباء في المكسيك نحو 4.9 مليار قدم مكعبة يوميًا من الغاز الطبيعي لتوليد الكهرباء في يونيو/حزيران، بزيادة قدرها 19% مقارنة بالعام الماضي.

كما أدت درجات الحرارة المرتفعة موسميًا في مناطق شمال ووسط المكسيك الشهر الماضي إلى زيادة الطلب على الكهرباء.

وبلغ الطلب على الغاز الطبيعي في القطاع الصناعي المكسيكي 3.3 مليار قدم مكعبة يوميًا يونيو/حزيران، بزيادة 31% مقارنة بالعام الماضي، مع تعافي النشاط الاقتصادي، وفقًا للتقرير.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى