التغير المناخيأخبار التغير المناخيالتقاريرتقارير التغير المناخيرئيسيةعاجل

التغير المناخي يهدد 30% من المنشآت الكيميائية لأميركا

توقعات بزيادة نشاط الحرائق والفيضانات والبراكين

حياة حسين

توصل تقرير تحليلي حديث إلى أن 30% من المنشآت الكيميائية التابعة لبرنامج إدارة المخاطر في أميركا، باتت معرّضة لعدّة أنواع من الكوارث الطبيعية؛ بسبب التغير المناخي.

وبسبب تغيّر المناخ، يتوقع العلماء في أميركا نشاطًا للكوارث الطبيعية السنوات المقبلة، ما يتطلب تعديل خطط إدارة المنشآت، حسبما ذكر موقع "كلين تيكنيكا".

برنامج إدارة المخاطر

طرحت مجموعة مؤسسات بحثية في الولايات المتحدة، هذا الأسبوع، ملخصًا مقترحًا لسياسة برنامج إدارة المخاطر "آر أم بي"، ليضمّ المخاطر الطبيعية التي قد تتعرض لها المنشآت التابعة لها المدة المقبلة.

وأُنشأ "آر أم بي" عام 1990 بجزء من تعديل قانون الهواء النظيف، لوضع خطط تمنع الكوارث الكيميائية.

وشارك في المقترح كل من اتحاد العلماء المهتمين، والعدالة الأرضية، ومركز الإصلاح التقدمي.

وتوجد آلاف المنشآت الصناعية في أنحاء أميركا، تخزّن وتنقل وتستهلك المواد الكيميائية، التي يمكن أن تسبّب قتل المواطنين أو إصابتهم بالأمراض السرطانية، أو الإضرار بصحتهم.

وأظهر التقرير التحليلي أن هذه المنشآت مُعرّضة لمواجهة مخاطر الكوارث الطبيعية، المتوقع زيادتها نتيجة التغير المناخي.

وعلى سبيل المثال، باتت غابات كاليفورنيا، وشواطئ لويزيانا، وسهول الوسط الغربي الفيضية، معرّضة لمخاطر الحرائق والفيضانات، ومخاطر طبيعية أخرى.

أول الضحايا

هذه الكوارث الطبيعية المتوقعة تُمثّل خطرًا كيميائيًا على الهواء والتربة والمجتمعات المحيطة والعمّال، بصفتهم أول ضحايا لها.

بايدن والنفط - خطة بايدن لمكافحة التغير المناخي

ويرى التقرير ضرورة أن تدعم إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن البرنامج بقواعد جديدة تتعلق بمتطلبات التغير المناخي لحماية المجتمعات القريبة.

ورغم أن تبعات التغير المناخي لا يتضمنها البرنامج، فإن آلاف المنشآت الكيميائية أصبحت عُرضة للكوارث الناجمة عنه، مثل الحرائق وغيرها.

وعدّد التقرير أنواع الكوارث الطبيعية التي قد تتعرض لها 30% من المنشآت الكيميائية، بين الحرائق والفيضانات الأرضية والساحلية والعواصف والبراكين.

إجراءات مقترحة

اقترح التقرير عدّة إجراءات حتى تستعدّ إدارة بايدن لمجابهة مخاطر التغيّر المناخي، وتجنّب آثارها على المجتمعات القريبة من المنشآت الكيميائية.

ومن بين تلك الإجراءات: إشراك العمّال في عمليات استعداد المنشأة وخطط الاستجابة لتلك المخاطر، ومواصلة المراقبة واطّلاع على بيانات أخذ العينات وتنبيهات المجتمع في الوقت المناسب.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى