هيدروجينأخبار الهيدروجينرئيسية

كوريا الجنوبية تقدم خصومات لشحن سيارات الهيدروجين

بمناسبة الذكرى السنوية للصفقة الخضراء

محمد فرج

أعلنت حكومة كوريا الجنوبية عن التزامها الطموح بالنمو الاقتصادي القائم على تحييد الكربون والإستراتيجيات الأخرى الصديقة للبيئة.

وفي هذا الإطار، أطلقت وزارة البيئة العديد من المبادرات، لتعزيز استخدام السيارات الكهربائية التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجينية، والتي تشكّل إحدى ركائز الصفقة الخضراء الجديدة.

ومن المقرر أن تقدّم 31 محطة لإعادة شحن سيارات الهيدروجين في جميع أنحاء البلاد أسعارًا مخفضة بمناسبة الذكرى السنوية للصفقة الخضراء الجديدة "التركيز على الطاقة المتجددة والهيدروجين"، حسبما ذكر موقع كوريا تايمز.

محطات شحن الهيدروجين

كما ستقدّم الوزارة 29 محطة خصومات بنسبة 20%، ليبلغ سعر الكيلوغرام 7.68 دولارًا أميركيًا، كما ستقدم محطتان في منطقة جانجدونج في سول ومنطقة نام دونج في إنتشون خصمًا بنسبة 11%.

وتمثّل المحطات المشاركة 45% من إجمالي محطات إعادة شحن الهيدروجين في البلاد.

- الهيدروجين - سيارات الهيدروجين

وبإمكان المواطنين -أيضًا- اختبار قيادة سيارات الهيدروجين التي تصنعها شركة هيونداي موتور، والتي وافقت على التعاون مع الوزارة في هذا الحدث.

اقتناء سيارات تعمل بالهيدروجين

تم فتح باب الحجز في 19 مركزًا لاختبار قيادة السيارات الهيدروجينية في جميع أنحاء البلاد التي تديرها شركة هيونداي موتور، وتتوفر -أيضًا- اختبارات القيادة لدى وكلائها.

وقال المسؤول في مكتب سياسة جودة الهواء في وزارة البيئة، كيم سونغ: "نأمل أن تجذب السيارات التي تعمل بالهيدروجين مزيدًا من الاهتمام، وسنحفّز جهودنا لتحقيق الهدف الوطني لبلدنا المتمثّل في تحييد الكربون بالكامل بحلول عام 2050".

وأوضح أن هذه الخطوات تتحقق من خلال إنشاء بنية تحتية لإعادة شحن سيارات الهيدروجين بأمان وسرعة، حتى يتمكن الناس من قيادة سيارات الهيدروجين بشكل أكثر ملاءمة.

وتأمل الحكومة أن يصل عدد سيارات الهيدروجين التي يشتريها المستهلكون بحلول عام 2025 إلى 200 ألف سيارة، بينما تهدف إلى بناء 450 محطة لإعادة شحن سيارات الهيدروجين في جميع أنحاء البلاد بحلول ذلك الوقت.

كوريا الجنوبية
علم كوريا الجنوبية

استثمارات الطاقة الخضراء

أعلنت كوريا الجنوبية خطة لاستثمار 73 تريليون وون (65.4 مليار دولار) في المشروعات الخاصة بالطاقة الخضراء بحلول عام 2025 ضمن خطتها لتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050.

وتأتي هذه الإجراءات ضمن الخطوات التي تسعى لها البلاد لتحقيق هذا الهدف، في محاولة لتحويل اقتصاد البلاد القائم على الوقود الأحفوري إلى صديق للبيئة.

جدير بالذكر أن حملة تحقيق الحياد الكربوني في كوريا الجنوبية تتماشى مع حملة الصفقة الخضراء الجديدة، لتحقيق نمو مستدام من خلال السياسات الصديقة للبيئة.

منح دعم المناخ والمشروعات الخضراء

الشهر الماضي، أعلن الرئيس الكوري الجنوبي، مون جيه إن، أن بلاده ستقدم 4 ملايين دولار في شكل منح جديدة للشراكة من أجل النمو الأخضر والأهداف العالمية لدعم المناخ والمشروعات الخضراء "بي 4 جي".

جدير بالذكر أن "بي 4 جي" تعني الشراكة من أجل النمو الأخضر والأهداف العالمية 2030، وهي شراكة دولية لتسريع الجهود بين القطاعين العام والخاص، لإيجاد حلول شاملة للتحديات في النهوض بأهداف التنمية المستدامة واتفاقية باريس.

وأشار إلى الخطط التي وضعتها كوريا الجنوبية لتوسيع الدعم للدول النامية، مؤكدًا التزام بلاده برفع هدفها لخفض انبعاثات الكربون كجزء من الجهود المبذولة لتحقيق هدف التخلص من الكربون بحلول عام 2025، ووقف الدعم المالي الرسمي لبناء محطات كهرباء جديدة تعمل بالفحم في الخارج.

لقراءة المزيد..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى