رئيسيةأخبار النفطأخبار منوعةأسعار النفطعاجلمنوعاتنفط

سوريا تبدأ تطبيق الأسعار الجديدة للمازوت بزيادة 170%

موجة غضب كبيرة بين المواطنين

بدأت سوريا تطبيق الأسعار الجديدة للوقود بدءًا من اليوم الأحد، وسط موجة غضب بين المواطنين؛ نظرًا للزيادة الكبيرة التي بلغت أكثر من ضعفي القيمة السابقة للمازوت.

ورفعت وزارة التجارة الداخلية أسعار مادة المازوت المخصصة للنقل والقطاع العام والقطاع الزراعي وللتدفئة بنحو 170% من 180 ليرة إلى 500 ليرة لكل لتر.

يبلغ سعر الدولار الرسمي في البنوك 2512 ليرة، في حين أن سعر الدولار في السوق السوداء غير الرسمية يعادل 3210 ليرة للشراء و 3260 ليرة للبيع.

كما رُفِع سعر مادة المازوت المخصصة للأفران بنسبة 270% من 135 إلى 500 ليرة لكل لتر، بسبب ارتفاع أسعار النفط عالميًا، حسبما نشرته وكالة الأنباء السورية.

وستؤدي هذه الخطوة إلى زيادة أسعار أغلب المواد الغذائية والزراعية والصناعية والنقل.

الحصار على سوريا

قالت مصادر اقتصادية، إن: "أسباب رفع سعر لتر المازوت ترجع إلى الحصار المفروض على سوريا، وسيطرة قوات سوريا الديمقراطية على مناطق إنتاج النفط في شمال وشرق البلاد، حيث تعاني الدولة من ضعف شديد في المواد النفطية"، حسب وكالة الأنباء السورية.

وشهدت أسعار البنزين -الذي تعاني البلاد نقصًا حادًا فيه- عدّة ارتفاعات مؤخرًا، كان آخرها رفع سعر لتر "الأوكتان 95" من 2000 ليرة إلى 2500 ليرة منتصف أبريل/نيسان الماضي.

وفي منتصف مارس/آذار الماضي، رفعت الحكومة أسعار البنزين (المدعوم وغير المدعوم) والغاز المنزلي.

وشهدت المواد النفطية ارتفاعًا كبيرًا منذ عام 2011، إذ كان سعر لتر المازوت حينها 25 ليرة.

ومنذ بدء النزاع في سوريا عام 2011، مُني قطاع النفط والغاز فيها بخسائر كبرى تقدّر بـ91.5 مليار دولار أميركي.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى