أخبار الغازرئيسيةعاجلغاز

بي بي تبدأ مرحلة جديدة من إنتاج الغاز في أذربيجان

من الجناح الجنوبي الشرقي لحقل شاه دنيز

آية إبراهيم

أعلنت شركة النفط البريطانية بي بي عن مرحلة إنتاجية جديدة من الجناح الجنوبي الشرقي لحقل غاز شاه دنيز، الذي يقع في القطاع الأذربيجاني من بحر قزوين.

بدأ الإنتاج رسميًا من الجناح الجديد في 30 يونيو/حزيران الماضي، بمجرد الانتهاء من أعمال البناء والتكليف البحرية ذات الصلة، ومن المتوقع تقديم معدلات إنتاج كاملة في الربع الثالث من العام الجاري، حسبما نشره موقع إنرجي فويس.

قال الرئيس الإقليمي لشركة بي بي (أذربيجان وجورجيا وتركيا)، غاري جونز: إن "تلك العملية تعدّ أهم ما خطّطنا لتنفيذه في شاه دنيز هذا العام، مع تميّزها بآلية آمنة، ومواقيت محددة في إطار الميزانية المتاحة، على الرغم من التحديات والقيود التي سبّبتها جائحة كورونا".

وأكد أهمية جهود جميع فرق المشروعات والعمليات "التي أتاح عملها الجادّ إنجاز هذا المشروع المهم للغاية، في وقت محدد وفي ظل ظروف وبائية دقيقة".

الإنتاج الجديد لشاه دنيز

توقّع غاري جونز، أن "يضيف الجناح الجنوبي الشرقي الذي بدأ حديثًا نحو 90 ألف برميل من المكافئ النفطي يوميًا إلى إنتاج حقل شاه دنيز، باستخدام مشعبين، وأكثر من 40 كيلومترًا من خطوط التدفق إلى مرافق شاه دنيز 2".

ومن المخطط أن يضيف الجناح الجديد أيضًا 400 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميًا إلى مستويات الإنتاج الحالية، ليرتفع إجمالي إنتاج شاه دنيز 2 إلى ما يزيد عن 2.4 مليار قدم مكعبة يوميًا.

وقال اتحاد شاه دنيز -الذي يضمّ شركتي بتروناس ولوك أويل- إن الإنتاج من الجناح الجديد -يقع في أعماق مائية تبلغ 540 مترًا- تحقّق بأمان، وفي الموعد المحدد.

وتتكون مرحلة الإنتاج الجديدة في شاه دنيز من 4 آبار وخطَّي تدفّق جديدين، وعدد من الهياكل تحت سطح البحر، متصلة بخزّان شاه دنيز.

عمليات بي بي

اكتشفت بي بي حقل شاه دنيز عام 1999، ويغطي نحو 332 ميلًا مربعًا،حيث يعدّ أكبر اكتشاف غاز للشركة البريطانية على الإطلاق.

وبعد الانتهاء من مشروع البنية التحتية الرئيسة لشاه دنيز 2، وتحقيق أول إنتاج غازي عام 2018، عمل فريق شاه دنيز بأكمله بجدّ، لتسليم آبار جديدة في الأجزاء المتبقية، مع الالتزام بإستراتيجية بنية تحتية جديدة للحقل العملاق تحت سطح البحر.

تجدر الإشارة إلى أن بحر قزوين شهد انفجار بركان طيني في وقت سابق هذا الأسبوع، أدّى إلى تكوين دوّامة نارية هائلة، بينما أكدت شركة بي بي أن عملياتها استمرت كما هو مخطط لها، ولم تتكبّد أيّ أضرار.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى