طاقة متجددةأخبار الطاقة المتجددةسلايدر الرئيسية

محكمة أميركية تلغي قرارًا يلزم المصافي بالتوسع في مبيعات وقود الإيثانول

يلغي بيع "إي 15" طوال العام

حياة حسين

ألغت محكمة الاستئناف الأميركية لمقاطعة كولومبيا، أمس الجمعة، قرارًا كان يعمل على التوسّع في مبيعات وقود الإيثانول طوال العام، حسبما ذكرت صحف محلية ووكالات عديدة من بينها رويترز.

وقضت المحكمة بأن وكالة حماية البيئة "إي بي إيه" تجاوزت سلطتها برفع قيود فصل الصيف على بيع مزيج وقود الإيثانول، المعروف باسم "إي 15" بنسبة 15%.

قرار منفصل

قالت المحكمة، في حكمها أيضًا، إن الوقود "إي 15" يشبه وقود "إي 10"، لذلك لم يكن هناك داعٍ لحصول الأول على قرار منفصل، حسبما ذكر موقع "بروفارمر" المحلي.

وجاء القرار بوصفه حكمًا في دعوى قضائية، رفعتها مجموعة تجارية لتكرير النفط تعارض قرار الوكالة، تُدعى "أميركان فويل آند بتروكيميكال مانوفاكتور".

وكانت وكالة حماية البيئة قد سمحت في عام 2019 ببيع وقود الإيثانول على مدار العام، وهي الخطوة التي لاقت ترحيبًا كبيرًا من منتجي هذا النوع من الوقود، إضافة إلى المزارعين، إذ تعزّزت مبيعاته.

ولذلك أثار الحكم غضب مجموعات المزارعين والوقود الحيوي التي تعهّدت بالعمل لضمان أن تستمر هذه المبيعات.

وقالت مجموعات الوقود الحيوي إنها لا توافق على الحكم، وتعهّدت بالعمل مع إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، لضمان استمرار مبيعات وقود الإيثانول خلال موسم صيف 2021، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

تحركات لإغاثة المصافي

يأتي الحكم، بالتزامن مع مساعي إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن لتوفير الإغاثة لمصافي النفط الأميركية من تفويضات مزج الوقود الأحفوري، تحت ضغط من النقابات العمالية وأعضاء مجلس الشيوخ.

ويفرض القانون على المصافي مزج مليارات الغالونات من الإيثانول وأنواع الوقود الحيوي الأخرى في وقودها سنويًا، أو شراء أرصدة من المصافي التي تفعل ذلك.

وكثيرا ما اشتكت المصافي من القيود المفروضة عليها لمزج الوفود، وإن ذلك يهدّدها بالإفلاس، بعد أن تعرّضت لضربة شديدة، بسبب انخفاض الطلب خلال جائحة فيروس كورونا.

موسم 2022

أشارت شركة "غروث إنرجي"، ورابطتا الوقود المتجدد والوطنية لمزارعي الذرة، في بيان مشترك، إلى "أننا نتابع جميع الخيارات المتاحة، وسنعمل مع الإدارة والكونغرس لضمان أن يكون لدينا حل قبل موسم 2022"، وفقًا لرويترز.

ويحق لمقيم الدعوى استصدار قرار من المحكمة بتنفيذ الحكم خلال 10 أيام، بداية من 2 يوليو/تموز -موعد صدور الحكم- لكن لا يمكن تنفيذه إلا بعد 45 يومًا وفق القانون، كما ذكر "بروفارمر".

ويعني ذلك أن وقود الإيثانول سيكون متاحًا للبيع معظم مدة الصيف تقريبًا، كما يحق للجهة المتضررة الطعن في قرار المحكمة.

وقالت وكالة البيئة إنها تدرس قرار المحكمة.

اقرأ أيضا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى