رئيسيةأخبار النفطنفط

العراق يحيل مشروع تطوير مصفاة ذي قار إلى تحالف صيني

طاقتها 100 ألف برميل يوميًا

في إطار خطة تنمية المصافي العراقية وتغطيتها الجزء الأكبر من الوقود المحلي، أعلن وزير النفط العراقي إحسان عبدالجبار إحالة مصفاة ذي قار إلى تحالف استثماري من مجموعة شركات صينية لتطويرها.

وأكد وزير النفط إحالة مصفاة ذي قار إلى مجموعة ائتلاف شركات صينية كبيرة، تضمّ "ائتلاف الوسط، وسان شاينا كومباني، ونورنيكو، وإنسباير".

وعبّر وزير النفط عن أمله في توقيع العقد خلال الشهر الجاري، حسبما ذكر بيان صحفي لوزارة النفط العراقية، اليوم السبت.

وزير النفط العراقي - العراق - أسعار النفط - صفقة نفطية
وزير النفط العراقي إحسان عبدالجبار

مصفاة ذي قار

قال عبدالجبار إن المصفاة تضم وحدات إنتاجية متكاملة، وستعمل بطاقة 100 ألف برميل يوميًا، وستُنفّذ وفق أحدث المواصفات الفنية والجودة والتكنولوجيا المتقدمة.

وأشار إلى أهمية هذه المصفاة في دعم قطاع التصفية في العراق، وخطط الحكومة في التنمية المستدامة، وفي تغطية جزء كبير من الحاجة المحلية لأنواع الوقود، فضلًا عن توفير فرص عمل لأبناء المحافظة.

مصافي النفط العراقية

كانت وزارة النفط قد أعلنت، في وقت سابق، أن هناك عدّة مشروعات أعدّتها الوزارة لزيادة الإنتاج وتحسين نوعية المنتج للمصانع من خلال إضافة وحدات جديدة للمصافي القديمة، وإنشاء مصافٍ جديدة لإنتاج مشتقات عالية الجودة.

وكشف وزير النفط العراقي، خلال الشهر الماضي، أن وزارة النفط العراقية تنفذ برنامجًا طموحًا لرفع طاقة مصافي التكرير العراقية من مادة البنزين لتقليل معدلات الاستيراد بنسبة تصل إلى 50%.

ويعمل العراق -حاليًا- على استقطاب شركات أجنبية لبناء عدة مصافٍ لتكرير النفط الخام في مناطق متفرقة، فيما سجّلت نسب الإنجاز مراحل متقدمة لبناء مصفاة كربلاء لتكرير النفط بطاقة 140 ألف برميل يوميًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى