رئيسيةأخبار الكهرباءعاجلكهرباء

العراق.. عمل إرهابي جديد يستهدف أبراج نقل الكهرباء

في الوقت الذي يعاني فيه العراق من أزمة كهرباء حادة، تسبّبت في فصل التيار عن العديد من المحافظات والمدن الرئيسة، تتواصل أعمال التخريب الممنهجة التي تستهدف أبراج نقل الكهرباء.

وتعرّض خط نقل الطاقة الكهربائية الضغط الغالي "كركوك – قيارة"، جهد٤٠٠ كيلو فولت، اليوم الخميس، إلى عمل تخريبي بتفجير عبوات ناسفة، ما تسبّب في تضرّر الأبراج (١٤٩، ١٥٠ ، ١٥١ ، ١٥٢، ١٥٣) وتوقّف الخط عن العمل.

يأتي ذلك في الوقت الذي تعمل فيه وزارة الكهرباء على أعمال الصيانة للمنظومة وإصلاح أعطال خطوط النقل، والتي تعدّ من أحد أسباب تراجع تجهيز التيار للعديد من المدن، في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

العراق
استهداف أبراج الكهرباء - الصورة من وزارة الكهرباء العراقية (1 يوليو 2021)

استهداف أبراج الكهرباء

وقع حادث استهداف أبراج نقل الكهرباء في منطقة تلول الباج بالقرب من قضاء الشرقاط في محافظة صلاح الدين، مما أدّى إلى ضعف استقرار وموثوقية المنظومة الكهربائية الشمالية في محافظتي صلاح الدين ونينوى.

من جانبها، توجهت الفرق الهندسية والفنية في فرع شبكة كهرباء نينوى، وبالتعاون مع القوات الأمنية إلى مكان التفجير، وباشرت بالعمل على إعادة تشييد الأبراج المتضررة وإعادة تسليك الخط من أجل إعادته للخدمة في أسرع وقت.

خطة عمل طارئة

كانت غرفة عمليات وزارة الكهرباء قد عقدت اجتماعًا أمس الأربعاء لبحث آخر تداعيات واقع منظومة الكهرباء، بعد استقالة الوزير مهدي حنتوش، فضلًا عمّا تتعرض له من هجمات.

أكد الاجتماع ضرورة وضع خطة عمل لواقع المنظومة من خلال مراجعة الخطط ومعالجة الإنتاج ومشكلاته، مرورًا بخطوط النقل والمحطات التحويلية، وصولًا إلى قطاع التوزيع وساعات التجهيز والمبالغ التي صُرفت على تطوير وتوسيع المنظومة الكهربائية.

العراق
اجتماع لبحث الأزمة- الصورة من وزارة الكهرباء العراقية (1 يوليو 2021)

تضمنت الخطة معالجة مشكلة الإطفاءات التامة وأسبابها ومحاسبة المقصرين، إضافة لمراجعة أزمة توفير الوقود لمحطات توليد الكهرباء، مع ضرورة تحمّل الجهات المساندة لعمل الكهرباء لمسؤولياتها في توفير مصادر بديلة لتغذية المحطات في حالة الطوارئ بالتعاون مع وزارة النفط.

الاستعانة بالخبرة الصينية

من جهة أخرى، استقبل وكيل وزارة الكهرباء لشؤون الإنتاج عادل كريم رئيس ووفد شركة "دونغ فونغ" الصينية المتخصصة بصنع معدات التوليد.

جرى خلال اللقاء استعراض واقع منظومة الكهرباء وحاجة العراق إلى محطات توليد تتناسب مع درجات الحرارة العالية خلال فصل الصيف، وتكون قادرة على زيادة موثوقية الطاقة الكهربائية.

ووضّح الوفد حرص الشركة على مواكبة أحدث التقنيات في الصناعة التوليدية، وأن لديها إمكانات عالية المستوى في إنتاج الكهرباء من مصادر الطاقات المتجددة.

تطرّق الاجتماع إلى مشروع محطة كهرباء الأنبار الحرارية، وضرورة تصنيع المعدات والمواد الحاكمة لها وإمكان إدراجها ضمن القرض الصيني، كونها تمثّل قيمةً مضافةً للشبكة الوطنية.

من جانبه، أبدى وفد الشركة استعداده لصيانة وتأهيل المحطة، وأن تعمل ضمن المواصفات العالمية بسرعة إنجاز قياسية، ومراعاة جودة العمل وسهولة الوصول إلى التكنولوجيا المتطورة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى