غازأخبار الغازسلايدر الرئيسيةعاجل

أرامكو وسيمبرا تفشلان في إتمام اتفاقية توريد الغاز الطبيعي المسال

الخاصة بمحطة التصدير في بورت آرثر

دينا قدري

فشلت جهود شركة سيمبرا إنرجي الأميركية لإتمام صفقة طويلة الأجل مع شركة أرامكو السعودية، لدعم محطة تصدير الغاز الطبيعي المسال في بورت آرثر في تكساس.

قال رئيس أعمال الغاز الطبيعي المسال في سيمبرا، جاستن بيرد، إن سيمبرا وأرامكوا اتّفقتا بشكل متبادل على السماح بانتهاء الاتفاقية الأولية لعام 2019، فيما قد يرقى إلى انتكاسة بعد عدّة تأخيرات في تقدّم المشروع.

جاءت هذه التصريحات خلال عرض يوم المستثمر السنوي للمحللين الذي عقدته سيمبرا أمس الثلاثاء.

الاتفاقية الأولية

الاتفاقية -كما أُعلن عنها في الأصل- دعت أرامكو إلى شراء 25% من أسهم مشروع بورت آرثر للغاز المسال، والحصول على 5 ملايين طن متري من الإمدادات من المحطة.

واستشهد "بيرد" بإعادة التقييم من قبل شركة النفط السعودية في سياق سبب عدم إتمام الصفقة بين سيمبرا وأرامكو.

فقد عدّلت أرامكو طموحاتها في مجال الغاز في العاميين الماضيين وسط جائحة فيروس كورونا وتقلّبات أسواق الغاز العالمية، بحسب ما نقلته منصة إس آند بي غلوبال بلاتس.

وأضاف "بيرد" أن شركة الطاقة الأميركية تتطلع إلى الشراكة مع أرامكو في المستقبل، على الرغم من أنه لم يقدّم أيّ تفاصيل عن أيّ محادثات مزمعة حول الاستثمار في خطط سيمبرا لنمو البنية التحتية للغاز الطبيعي المسال في أميركا الشمالية.

فشل اتفاقية سيمبرا وأرامكو
الرئيس التنفيذي لشركة سيمبرا إنرجي جيفري مارتن

أولويات سيمبرا

من جانبه، أكد الرئيس التنفيذي لشركة سيمبرا، جيفري مارتن، أن مشروع إنرجيا كوستا أزول لتسييل الغاز في المكسيك -الذي لا يزال قيد الإنشاء- هو أولوية الشركة الأساسية للبنية التحتية.

وشدّد على أن التوسع المقترح في مشروع الكاميرون للغاز الطبيعي المسال في لويزيانا قد تجاوز مشروع بورت آرثر من حيث الأولوية.

وقال عن مشروع بورت آرثر -خلال ملحوظاته الخاصة في العرض التقديمي-: "من الواضح أنه تراجع فيما يتعلق بالجدول الزمني".

تأجيل قرار الاستثمار

أعلنت سيمبرا، في مايو/أيار الماضي، أنها ستؤخّر على الأرجح اتخاذ قرار استثماري نهائي بشأن مشروع بورت آرثر للغاز الطبيعي المسال -الذي تبلغ مساحته 11 مليون طن متري سنويًا- حتى عام 2022، إذ استمرت في مواجهة تحديات تجارية.

وقال بيرد، إن سيمبرا كانت تقيّم تغييرات في تصميم المشروع لتقليل انبعاثات الكربون المقترحة، بما في ذلك التقاط الكربون وتخزينه، وكانت "تسعى بنشاط" لمثل هذه الفرص مع الأطراف المهتمة التي لم يذكرها.

ولم يكن من الواضح كيف ستؤثّر أيّ تغييرات في التصميم في توقيت أخذ القرار الاستثماري النهائي بشأن محطة التصدير.

صفقة توريد وحيدة

صفقة التوريد المؤكدة الوحيدة المرتبطة بمشروع بورت آرثر للغاز المسال -التي أُعلِن عنها حتى الآن- هي اتفاقية بيع وشراء بقيمة 2 مليون طن متري سنويًا وقّعتها شركة بي جي نيغ البولندية في ديسمبر/كانون الأول 2018.

قال بيرد، إن سيمبرا كانت على استعداد للنظر في نقل هذه الاتفاقية إلى مشروع الكاميرون للغاز الطبيعي المسال -إذا كان ذلك منطقيًا-، على الرغم من أن الشركة لم تناقشها بعد مع بي جي نيغ.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى