أخبار الغازأخبار الكهرباءرئيسيةغازكهرباء

العراق.. 4 مليارات قدم مكعبة من الغاز لإنتاج 10 آلاف ميغاواط كهرباء

بحلول عام 2024

في ظل عجز يبلغ نحو 10 آلاف ميغاواط من الكهرباء، يسعى العراق إلى حلّ أزمة الكهرباء من خلال عدّة طرق.

واليوم الثلاثاء، أعلنت وزارة النفط العراقية عن توفير 4 مليارات قدم مكعبة من الغاز خلال العامين المقبلين، مبيّنةً أن ذلك سينتج أكثر من 10 آلاف ميغاواط من الكهرباء.

وقال وكيل وزارة النفط، حامد الزوبعي: إن "العراق يستهدف الوصول إلى استثمار 4 مليارات قدم مكعبة من الغاز بحلول العام 2024"، حسبما نشرته وكالة الأنباء العراقية، اليوم الثلاثاء.

وبيَّن أن "الاكتشافات الجديدة للغاز الحر ستسمح بخفض متوسط فاتورة استيراد الغاز الطبيعي على مدى الأعوام المقبلة".

يخطّط العراق لاستغلال كميات الغاز المصاحب للعمليات النفطية كافة، وتحويلها إلى طاقة لدعم الاقتصاد الوطني، وسدّ احتياجات محطات توليد الكهرباء.

ورجَّح الزوبعي أنْ "يبلغ إجمالي استثمار الغاز الطبيعي بحلول العام 2023 نحو مليارين و700 مليون قدم مكعبة قياسية يوميًا، بعد إنجاز مشروعات استثمارية بطاقة مليار و200 مليون قدم مكعبة يوميًا من الغاز المصاحب من حقول أرطاوي في البصرة وحقول ذي قار والحلفاية في ميسان".

إنتاج الغاز في العراق

توقّع وكيل وزارة النفط أنْ "يسهم دخول حقلي المنصورية في ديالى وعكاز بالأنبار للخدمة والمستثمرة من كبريات الشركات العالمية بصفة حقول متخصصة للغاز الحر، في الوصول إلى هدف استثمار 4 مليارات قدم مكعبة قياسية في نهاية 2024".

وتابع أنه يجري استثمار 400 مليون قدم مكعبة يوميًا في حقل المنصورية، و300 مليون قدم مكعبة قياسية في عكاز.

دشّن العراق، خلال الشهر الجاري، مشروع تطوير محطة عزل الغاز في حقل أبوغرب/الجنوب 1 بمحافظة ميسان.

يسعى العراق لرفع قدرته التصديرية إلى 6 ملايين برميل نفط يوميًا بحلول عام 2023.

كما ينفّذ عددًا من المشروعات لاستغلال الغاز المصاحب للعمليات النفطية، الذي يهدف إلى الوصول إلى 4 آلاف مليون قدم مكعبة يوميًا، لتلبية الاحتياجات الوطنية.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى