التقاريرتقارير السياراترئيسيةسيارات

محطات الشحن العامة تدعم صناعة السيارات الكهربائية في الهند

نوار صبح

اقرأ في هذا المقال

  • أعلنت الحكومة الهندية تطوير معيار منخفض التكلفة لمحطات الشحن العامة بالتيار المتردد
  • السيارات الكهربائية ذات العجلتين أو العجلات الـ3 ستتصدر الأعلى مبيعًا في الهند
  • البنية التحتية العامة للشحن تتطلب استثمارات رأسمالية عالية مع عوائد أولية منخفضة
  • الافتقار إلى البنية التحتية للشحن يمثل مشكلة لاستيعاب المركبات الكهربائية في الهند

مع تنامي عدد السيارات الكهربائية في الهند تسعى الحكومة المركزية وحكومات الأقاليم ومشغلو تلك السيارات ومالكوها إلى نشر محطات الشحن وتطوير الخدمات الأساسية وتعزيز البنية التحتية، بما يضمن استقرار الصناعة وتطوّرها.

وأعلنت الحكومة -مؤخّرًا- عن تطوير معيار منخفض التكلفة لمحطات الشحن العامة بالتيار المتردد "إل إيه سي" لشحن السيارات الكهربائية، الذي يمثّل نقلة نوعية في صناعة تلك السيارات وتشغيلها، حسبما أورده موقع "إنرجي وورلد".

إنتاج السيارات الكهربائية في الهند

يتخذ تحوّل السيارات الكهربائية في الهند مسارًا خاصًا، إذ تمثّل المركبات ذات العجلتين أو العجلات الـ3 أو المركبات الكهربائية الخفيفة نحو 98% من بين أكثر من 500 ألف سيارة كهربائية بيعت منذ عام 2017.

وأوضح تقرير توقعات السيارات الكهربائية العالمية لعام 2021، الصادر عن وكالة الطاقة الدولية، أن السيارات الكهربائية ذات العجلتين أو العجلات الـ3 ستتصدّر انتشار تلك السيارات في الهند.

ويتوقع التقرير -أيضًا- أن تصل حصة المبيعات التراكمية في قطاع السيارات الكهربائية الخفيفة إلى 50% بحلول عام 2030، وهي نسبة أعلى بكثير من نسبة 15% المقدرة للحافلات والسيارات الكهربائية.

محطات الشحن للسيارات الكهربائية

تمثّل محطات الشحن العامة، المتاحة للجمهور، وتقدّم خدمات بأسعار معقولة، شرطًا أساسيًا للنمو المرتقب في قطاع السيارات الكهربائية الخفيفة، رغم التباطؤ الملحوظ في إرساء وتوسيع نطاق البنية التحتية للشحن العام للمركبات الكهربائية.

ويرى المحللون أن البنية التحتية العامة للشحن تتطلّب استثمارات رأسمالية عالية مع عوائد أولية منخفضة.

ويعود ذلك إلى تركيز الهند على معايير الشحن العامة التي طُوّرت للسيارات الكهربائية عالية الجهد.

وتتراوح تكلفة جهاز الشحن الواحد من 3 آلاف و369 دولارًا إلى 10 آلاف و109 دولارات، لكونها تتطلّب غالبًا ترقيات إضافية للبنية التحتية للشبكة الكهربائية مثل محولات التوزيع الجديدة وشبكات الخطوط عالية التوتر، ولهذا تُعدّ أجهزة الشحن عالية الجهد مرتفعة التكلفة.

ولا تزال أجهزة الشحن العامة "بهارات إيه سي-001" و"دي سي-001" للسيارات الكهربائية، محافظة على أسعارها بين 943.56 دولارًا و3 آلاف و369 دولارًا على التوالي، رغم أنها صُنعت في عام 2017 لشحن أساطيل المركبات الكهربائية ذات الجهد المنخفض في الهند.

وتواجه البنية التحتية للشحن العام للمركبات الكهربائية عوائق إضافية مثل عدم عدم وجود أراضٍ بأسعار معقولة في تجمعات المدن المكتظة بالسكان، إذ يُعدّ الشحن العام بمثابة استخدام مستقل للأرض ويتطلب مساحة مخصصة، مثل مضخات البنزين.

ولا يزال الافتقار إلى البنية التحتية المناسبة للشحن يمثّل مشكلة لاستيعاب المركبات الكهربائية في البلاد.

السيارات الكهربائية في الأردن
محطة لشحن السيارات الكهربائية - أرشيفية

نقاط الشحن الذكية

كشف إعلان حديث صادر عن وزارة العلوم والتكنولوجيا الهندية عن قرب توافر نقطة شحن تيار متردد جديدة منخفضة التكلفة في الأسواق الهندية، بسعر تقريبي دون 47.18 دولارًا.

وتُشغّل نقطة الشحن الذكية عن طريق اتصال أحادي الطور 220 فولت/ 15 أمبيرًا، ويمكنها شحن سيارة كهربائية واحدة كل مرة.

وتوفّر نقطة الشحن منخفض التكلفة بالتيار المتناوب تواصل مستخدمي السيارات الكهربائية معها من خلال هواتفهم الذكية، لبدء الشحن وسداد المدفوعات والحصول على تفاصيل معاملات الشحن.

وستُطلق نقطة الشحن منخفض التكلفة بالتيار المتناوب، التي طوّرها مكتب المعايير الهندية بالتعاون مع الجهات الفاعلة في الصناعة، بوصفها معيار شحن، وستقوم العديد من الشركات الهندية بإنتاجها على نطاق واسع من أجل تعزيز التصنيع المحلي ودعم السياسة الحكومية.

نقاط الشحن منحفضة التكلفة

لا تتطلّب نقاط الشحن منخفض التكلفة بالتيار المتناوب بنية تحتية باهظة الثمن للشبكة الكهربائية، ويمكن توصيلها بشبكة التوزيع منخفضة التوتر في كل مكان.

وبهذا يمكن نشر نقاط الشحن في أنحاء المدينة، دون الخوف من توافر مصدر الكهرباء
وعلاوة على ذلك تتيح التكلفة المنخفضة لجهاز الشحن منخفض التكلفة بالتيار المتناوب نشر نقاط الشحن على نطاق واسع دون الحاجة إلى استثمارات عالية، ويمكن تثبيت نقاط الشحن في أماكن وقوف السيارات العامة لإنشاء شبكة شحن كثيفة متاحة للجميع وسهلة الاستخدام.

وتمثّل هذه الخطوة مصدر ارتياح لمالكي السيارات الكهربائية الحاليين والمحتملين، الذين يقلقهم تباين نطاق السير، وبهذا يتوقع حصول نمو سريع في تصنيع المركبات الكهربائية واستخدامها

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى