رئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

العراق.. خطة لرفع إنتاج مصفاة بيجي إلى 140 ألف برميل يوميًا

التشغيل خلال سبتمبر المقبل

في إطار مساعيه لوقف استيراد المشتقات النفطية، ينفّذ العراق عددًا من المشروعات لتطوير المصافي، من بينها مصفاة بيجي ورفع إنتاجها، لمواكبة الطلب المتزايد على الوقود.

ويسعى العراق للاعتماد على الإنتاج المحلي لسد الطلب على المنتجات النفطية، وتقليص فاتورة استيراد المشتقات النفطية، التي تصل إلى نحو 5 مليارات دولار سنويًا، من بينها نحو 3.5 مليار دولار لاستيراد البنزين وزيت الغاز "الديزل".

تطوير مصفاة بيجي

في هذا الإطار، كشفت شركة مصافي نفط الشمال، اليوم السبت، عن خطة لرفع الإنتاج في مصفاة بيجي العراقية لـ140 ألف برميل يوميًا، تبدأ بتشغيل وحدتين جديدتين إحداهما لتحسين البنزين، حسبما ذكرت وكالة الأنباء العراقية.

وأوضح مدير عام الشركة، قاسم عبدالرحمن حسين، أن "كمية النفط الخام المكرر من مصفاة بيجي تصل إلى 100 ألف برميل يوميًا، وستُشغّل خلال شهر سبتمبر/أيلول المقبل وحدتا تحسين البنزين، وهدرجة مقطرات الخفيف ومنظومة الضغط العالي لمصفاة صلاح الدين- 2 لزيادة الإنتاج".

وأضاف أن إنتاج مصفاة بيجي من النفط الخام المكرر سيصل عند ذلك إلى نحو 140 ألف برميل يوميًا، مؤكدًا عدم وجود معوقات في العمل، وأن الأمور تسير ضمن الجدول الزمني المخطط له من قِبل الشركة ووزارة النفط.

ولفت حسين إلى أنه سيجري -مطلع العام المقبل أيضًا- العمل على إعادة تأهيل مصفاة الشمال، وهي أكبر مصافي الشركة، التي تبلغ طاقتها الإنتاجية 150 ألف برميل يوميًا.

الاكتفاء الذاتي من المشتقات النفطية

كان وزير النفط العراقي إحسان عبدالجبار إسماعيل قد افتتح قبل أيام وحدتي تحسين البنزين "الأزمرة" بطاقة 10 آلاف برميل يوميًا، وإنتاج الهيدروجين بطاقة 4 آلاف برميل يوميًا في مصفاة الدورة ببغداد.

وقال إن وزارته تنفّذ برنامجًا طموحًا يهدف إلى تقليل نسبة استيراد الوقود بنسبة (50%) قبل نهاية العام الجاري وصولًا إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي بنهاية عام 2023 بعد افتتاح عدد من المشروعات المهمة في هذا القطاع.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى