سلايدر الرئيسيةأخبار النفطتقارير النفطرئيسيةنفط

احتياطي النفط الإستراتيجي يموّل خطة بايدن للبنية التحتية

بأكثر من 45 مليار دولار

دينا قدري

سيكون بيع النفط الخام من الاحتياطي الإستراتيجي الأميركي أحد مصادر التمويل لخطة البنية التحتية، التي أعلنها، أمس الخميس، الرئيس جو بايدن وأعضاء مجلس الشيوخ من كلا الحزبين.

وأظهرت صحيفة وقائع البيت الأبيض احتياطي النفط الإستراتيجي واحدًا من 13 "مصدرًا لتمويل مقترح للاستثمار الجديد"، دون إعطاء أي تفاصيل حول حجم النفط الخام الذي يمكن نقله إلى السوق من مخزون الحكومة.

حجم التمويل

يُمكن أن تجمع مبيعات احتياطي النفط الإستراتيجي أكثر من 45 مليار دولار مع أسعار النفط الحالية، إذا استُنزف المخزون بالكامل، حسبما نقلت منصة إس آند بي غلوبال بلاتس.

فقد جرى تداول خام غرب تكساس الوسيط لشهر أغسطس/آب عند نحو 73 دولارًا في 24 يونيو/حزيران.

ومنذ 18 يونيو/حزيران، كان المخزون يحتوي على 623.9 مليون برميل من النفط، نحو 59% حامضًا و41% حلوًا، وفقًا لما كشفت عنه وزارة الطاقة الأميركية التي تدير الاحتياطي.

عمليات التسليم

قال كبير المستشارين الجيوسياسيين، بول شيلدون، لـ"إس آند بي غلوبال بلاتس أناليتيكس"، إن عمليات تسليم احتياطي النفط الإستراتيجي من المبيعات السابقة بتكليف من الكونغرس بدأت في الانتهاء للسنة المالية 2021.

وأضاف أنه من المحتمل أن تصل 15 مليون برميل أخرى إلى السوق في أكتوبر/تشرين الأول.

وبلغ متوسط عمليات التسليم 245 ألف برميل يوميًا في الأسبوع المنتهي في 18 يونيو/حزيران، بإجمالي 13.9 مليون برميل بيعت منذ 3 أبريل/نيسان.

وتتوقع بلاتس أناليتيكس أن تصل 2.8 مليون برميل أخرى إلى السوق بنهاية يونيو/حزيران.

صفقة البنية التحتية

احتفل الرئيس جو بايدن، أمس الخميس، بالتوصل إلى اتفاق بشأن خطة البنية التحتية بقيمة 579 مليار دولار ومدتها 5 سنوات، مع مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين والجمهوريين.

وقال البيت الأبيض إن إطار عمل البنية التحتية من الحزبين يشمل 312 مليار دولار للنقل، مثل الطرق والجسور والمطارات والنقل العام، و266 مليار دولار للبنية التحتية الأخرى مثل المياه والنطاق العريض والمعالجة البيئية.

وخصّصت الصفقة 7.5 مليار دولار للبنية التحتية للسيارات الكهربائية، ما يُعد ارتفاعًا من 4 مليارات دولار في اقتراح سابق قدّمه الجمهوريون في مجلس الشيوخ، لكنه لا يزال يمثّل 4% فقط مما سعت إدارة بايدن في الأصل لإنفاقه على النقل الكهربائي.

ووصف البيت الأبيض الصفقة بأنها "أكبر استثمار في البنية التحتية للسيارات الكهربائية في التاريخ"، وقال إنه سيدفع ثمن 500 ألف شاحن للسيارات الكهربائية على طول الطرق السريعة وفي المجتمعات الريفية والمحرومة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى