رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددةعاجل

رغم المعاناة.. فلسطين تخطط لإضافة 500 ميغاواط من الطاقة المتجددة (صور)

تدشين محطة جديدة لخدمة جامعة بيرزيت في القدس

تتصدّر عمليات التوسع في مشروعات الطاقة المتجددة اهتمامات العديد من بلدان العالم، في ظل المساعي الدولية لتحوّل الطاقة، وتقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري.

وعلى الرغم مما تعانيه فلسطين من ويلات الاحتلال وتدهور الأوضاع الاقتصادية، فإنها لم تهمل التوجه إلى الاعتماد على الطاقة المتجددة، خصوصًا مع تدهور جزء كبير من شبكتها الكهربائية جراء الاستهداف الإسرائيلي المتكرر، الذي كان آخره الحرب على قطاع غزة قبل أسبوع.

جانب من افتتاح محطة الطاقة الشمسية
جانب من افتتاح محطة الطاقة الشمسية لجامعة بيرزيت

تطوير مصادر الطاقة المتجددة

قال مدير عام المركز الفلسطيني لأبحاث الطاقة والبيئة في سلطة الطاقة والمواد الطبيعية، المهندس باسل ياسين، إن سلطة الطاقة -سلطة حكومية بدرجة وزارة- تعمل جاهدة على تطوير المصادر المحلية من الطاقة المتجددة، ودراسة البدائل المختلفة لتأمين مصادر مستدامة من الكهرباء.

وأشار -خلال مشاركته في افتاح محطة الطاقة الشمسية بقدرة واحد ميغاواط التابعة لجامعة بيرزيت، التي نفّذتها شركة قدرة لحلول الطاقة المتجدّدة، بالتعاون مع شركة كهرباء محافظة القدس- إلى تجهيز الخطة الوطنية للطاقة المتجددة في فلسطين 2021 -2030، التي تهدف إلى إضافة ما قدرته 500 ميغاواط من الطاقة المتجددة، وآليات الاستثمار المقرة لذلك حتى عام 2030.

وأوضح أنه جرى تنفيذ العديد من مشروعات الطاقة الشمسية في مختلف المحافظات، إذ بلغت القدرة الإجمالية نحو 130 ميغاواط.

وأضاف أن الإستراتيجية العامة للطاقة المتجددة التي أقرّتها الحكومة الفلسطينية عام 2012 هدفت إلى توليد ما يعادل 10% من الطاقة المنتجة محليًا من مصادر الطاقة المتجددة، وبقدرة إجمالية تصل إلى 130 ميغاواط بحلول عام 2020.

محطة الطاقة الشمسية لجامعة بيرزيت
محطة الطاقة الشمسية لجامعة بيرزيت

تنويع مصادر الطاقة

من جانبه، قال مدير عام شركة كهرباء محافظة القدس هشام العمري إن المشروع يخدم أهداف تنويع مصادر الطاقة الذي يُعدّ خطوة في الاتجاه الصحيح للنهوض بقطاع الطاقة الفلسطيني، عبر تشجيع الاستثمار في مشروعات الطاقة المتجددة، لسد العجز في الطاقة، وتقليل الاعتماد على استيراد التيار الكهربائي من المزود الإسرائيلي، بما يحقق الأمن الكهربائي للمواطن الفلسطيني.

وأضاف أن مثل هذه المشروعات تعزّز من جودة خدمات الكهرباء، لا سيما مع تزايد الطلب، وارتفاع معدلات النمو السكاني، وتحكم الجانب الإسرائيلي في الموارد والمصادر الطبيعية للطاقة، إضافة إلى محدودية المصادر، وزيادة التنافس عليها مع ارتفاع الطلب على الكهرباء.

وكشف أن أنظمة الطاقة الشمسية المربوطة على شبكات كهرباء القدس بلغت نحو 841 نظامًا شمسيًا، بالإضافة إلى ربط 22 مدرسة ضمن مشروع إنجاز القدس بقدرة إجمالية 1.8 ميغاواط، كما بلغ مجمل قدرة مشاريع الطاقة الكهروضوئية لدى الشركة أكثر من 32 ميغاواط، فيما بلغ مجمل إنتاج المحطات أكثر من 98 ميغاواط/ساعة، وهو ما يوفّر ما يقارب 46 ألف طن من غاز ثاني أكسيد الكربون.

فلسطين
جانب من افتتاح محطة الطاقة الشمسية لجامعة بيرزيت

تلبية احتياجات الكهرباء

أوضح رئيس مجلس أمناء جامعة بيرزيت، حنا ناصر، أن الجامعة حقّقت بإنشاء محطة الطاقة الشمسية 3 أغراضًا أساسية، هي:

  • المساهمة في المحافظة على البيئة النظيفة.
  • تخفيف الاعتماد على الكهرباء التي ترد من إسرائيل.
  • المساهمة في تخفيض النكلفة الكهربائية للجامعة.

وستُسهم محطة الطاقة الشمسية الجديدة التي دُشّنت في تغطية معظم احتياجات الجامعة من الطاقة الكهربائية حتى تتمكن من تغذية مبانيها ومختبراتها ومختلف الأقسام الداخلية بالكهرباء.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى