رئيسيةأخبار السياراتأخبار الطاقة المتجددةأخبار الهيدروجينسياراتطاقة متجددةهيدروجين

تويوتا تستثمر 300 مليون دولار في المشروعات الخضراء

ضمن خطة تحقيق الحياد الكربوني

آية إبراهيم

تعقد شركة تويوتا آمالًا كبيرة على الهيدروجين، ليكون وقود المستقبل للسيارات، وتسعى للتوسع في الاعتماد على تقنيات خالية من الكربون، في إطار الخطوات العالمية نحو الحياد الكربوني.

ويستثمر صندوق تويوتا فينتشرز -صاحب الهويه الجديدة- 300 مليون دولار إضافية في التقنيات الناشئة، وتطبيق الحياد الكربوني من خلال صندوقين في المرحلة المبكرة، هما صندوقا "تويوتا فينتشرز فرونتير" و"تويوتا فينتشرز للمناخ"، حسبما ذكره موقع تيك كرانش.

ويستثمر تويوتا فينتشرز -صندوق رأس المال الاستثماري المستقل التابع لشركة تويوتا إيه آي- في الذكاء الاصطناعي، والتنقل، والروبوتات، وتكنولوجيا السحب (الحوسبة السحابية)، والمدن الذكية، والصحة الرقمية، والطاقة.

وتستثمر تويوتا في العمليات التي تعمل على خلق حلول قابلة للتطبيق للحياد الكربوني، بوصفها جزءًا من صندوق تويوتا لمشروعات المناخ، للتعجيل بخفض ثاني أكسيد الكربون.

وتبلغ قيمة الصندوقين الجديدين 150 مليون دولار أميركي لكل منهما، وهو ما يرفع إجمالي أصول تويوتا فينتشرز إلى أكثر من 500 مليون دولار.

صناديق تويوتا للاستثمار

قال العضو المنتدب المؤسس لشركة تويوتا فينتشرز، جيم أدلر: "مهمة صندوق فرونتير الأولى دائمًا اكتشاف الخطوة الجديدة".

واستطرد: "ركّزت تويوتا على السيارات في ثلاثينات القرن الماضي، وستنمو لشركات أخرى في المستقبل، إذ إن الشركات الناشئة هي تجارب في السوق، وتساعد على اكتشاف الابتكارات الجديدة والتعامل معها".

ويسعى صندوق فرونتير لجلب التكنولوجيا الناشئة إلى السوق، وإدخال ابتكارات جديدة على متنها، سواء كانت عميلًا أو عملية استحواذ.

كما يسعى صندوق المناخ الجديد للاستثمار في الشركات الناشئة التي يمكن أن تساعد تويوتا في تسريع هدفها المتمثّل في الوصول إلى الحياد الكربوني بحلول عام 2050.

الاستثمارات الخضراء

استثمرت شركة تويوتا في الهيدروجين لسنوات، بما في ذلك الشراكة الأخيرة مع شركة الوقود اليابانية إنيوس، إذ إن الانفتاح على التقنيات الخضراء يساعد في تحقيق الحياد الكربوني.

وقال أدلر: "نعتقد أن الطاقات المتجددة وإنتاج الهيدروجين وتوزيعه وتخزينه واستخدامه وتقنية احتجاز الكربون وتخزينه، تُمثّل أهمّ العمليات للوصول إلى مستقبل محايد للكربون".

وقال الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة بوكس بوت، أوستن أوهلركينغ: "كانت تويوتا فينتشرز شريكًا لا يُقدّر بثمن لشركة بوكس بوت منذ بدء استثماراتها في عام 2018، لقد كان لها دور فاعل في مساعدتنا على تجاوز التحديات المعقدة في السوق".

وتركّز تويوتا فينتشرز على الشركات الناشئة في مراحلها الأولى، لأنها تعتقد أن بعض الابتكارات الأكثر إثارة للاهتمام تأتي منها.

واختتم أدلر: "أنا من أشدّ المؤمنين بأن رأس المال الاستثماري في المراحل المبكرة هو بمثابة (تلسكوب) في المستقبل، إذ يمكّننا من العثور على الابتكارات القيمة".

خطوات تويوتا الهيدروجينية

تمتلك تويوتا بصفتها شركة عالمية أكثر من 370 ألف موظف يغطّون مجموعة من وحدات الأعمال التي تستفيد فيها الشركة بشكل عامّ من الاستثمار، مثل التكنولوجيا المالية.

جدير بالذكر أن شركة تويوتا اليابانية العملاقة للسيارات، ومجموعة هيونداي الكورية الجنوبية، أطلقت مسارات أسطول سيارات الهيدروجين في أستراليا، في شهر أبريل/نيسان الماضي، على الرغم من أن الأخيرة كانت أول من سجّل أسطولها محليًا.

وتمتلك كلتا العلامتين التجاريتين أسطولًا من 20 سيارة تعمل بالهيدروجين -تويوتا في ملبورن وهيونداي في كانبيرا-، وهما في سباق لتسريع طرح التكنولوجيا المستقبلية.

وتستعدّ تويوتا لإتاحة سيارة ميراي الهيدروجينية للشراء في غضون عامين إلى 3 أعوام من الآن.

كما طرحت شركة تويوتا -مؤخرًا- نموذجًا أوليًا من قارب النزهة "إي إكس 38 إيه" الذي يعمل بنظام خلايا وقود الهيدروجين البحرية، الذي يستخدم وحدات من سيارة خلايا الوقود ميراي التابعة لشركة تويوتا يانمار.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى