رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددة

غولد فيلدز تعتزم بناء محطة للطاقة الشمسية في جنوب أفريقيا

لتقليل الاعتماد على إسكوم

دينا قدري

تعتزم شركة غولد فيلدز الجنوب أفريقية -إحدى أكبر شركات تعدين الذهب في العالم- بناء محطة للطاقة الشمسية بقدرة 40 ميغاواط، في منجم ساوث ديب للذهب التابع لها في جنوب غرب جوهانسبرغ.

وقال نائب الرئيس التنفيذي لشركة غولد فيلدز في جنوب أفريقيا، مارتن بريس، إن هذه المحطة ستقلل من الاعتماد على شركة مرفق الكهرباء المملوكة للدولة "إسكوم"، وتعمل على تحسين الموثوقية وخفض التكاليف.

وأكد -في تصريحات لمجلة ذا أفريكا ريبورت- أن المشروع سيجعل شركة غولد فيلدز أول شركة تعدين في جنوب أفريقيا تقوم ببناء وامتلاك وتشغيل محطة للطاقة الشمسية خاصة بها على هذا النطاق الواسع.

الكهرباء والبصمة الكربونية

بمجرد اكتمالها، ستكون لدى محطة ساوث ديب القدرة على توفير نحو 22% من متوسط استهلاك الكهرباء في المنجم؛ ما يعني توفيرًا في التكلفة يبلغ نحو 120 مليون راند (8.7 مليون دولار) سنويًا، بحسب بريس.

كما ستقلل المحطة البصمة الكربونية للشركة بمقدار 100 ألف طن سنويًا، لتصل إلى 390 ألف طن، وفقًا لما نقله الموقع الرسمي للشركة.

وأوضح بريس أن مفتاح أي توسع مستقبلي كبير محتمل هو تخفيف الترتيبات الحالية للسماح لغولد فيلدز بتغذية فائض الكهرباء مرة أخرة في شبكة إسكوم، أو اتخاذ خيارات تخزين مجدية اقتصاديًا.

إسكوم وانقطاع الكهرباء

المشروع -الذي من المقرر أن يبدأ تشغيله بحلول منتصف عام 2022- يعالج تكلفة الفرصة البديلة للإنتاج المفقود أثناء عمليات تقليص الأحمال المتكررة التي تفرضها إسكوم، إذ يعاني عمال المناجم في جنوب أفريقيا من تأثير انقطاع التيار الكهربائي.

ففي شهر مايو/أيار الماضي، قال الرئيس التنفيذي لمجلس المعادن في جنوب أفريقيا، روجر باكستر، إن أداء إسكوم "هو أحد القيود الملزمة الحاسمة أمام زيادة الاستثمار والنمو الاقتصادي".

وأشار المجلس إلى أن إسكوم ليس لديها قدرة موثوقة كافية لتوليد الكهرباء للحفاظ على الإضاءة، أو دعم النمو الاقتصادي.

مشروعات غولد فيلدز

تعتزم غولد فيلدز -أيضًا- بناء محطات جديدة للطاقة الشمسية خارج جنوب أفريقيا. وتدرس مناجمها في غانا -تاركوا ودامانغ- حاليًا خيارات الطاقة المتجددة، بما في ذلك الطاقة الشمسية.

وفي الوقت الحالي، خصصت المناجم محطات غاز تعمل على تشغيل عملياتها ونظرًا لأن الغاز يمثل حلًا منخفض الكربون؛ فلازال هناك بعض الوقت قبل تنفيذ خيارات الطاقة المتجددة، بحسب بريس.

وتستخدم غولد فيلدز -بالفعل- مصادر الطاقة المتجددة في اثنين من مناجمها الأسترالية: أغنيو وغراني سيمث.

وتقوم ببناء محطة أخرى للطاقة الشمسية في منجم غروير في أستراليا، ومن المفترض أن تكتمل بحلول نهاية عام 2021.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى