رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةأخبار الكهرباءطاقة متجددةكهرباء

إندونيسيا تستهدف رفع حصة الطاقة المتجددة إلى 48% بحلول 2030

ضمن خطتها الوطنية للكهرباء النظيفة

آية إبراهيم

قررت إندونيسيا في مايو/أيار الماضي وقف إنشاء محطات كهرباء جديدة تعمل بالفحم، والتوسع في مشروعات الطاقة المتجددة؛ بهدف خفض الانبعاثات الكربونية.

وقال مسؤول بوزارة الطاقة الإندونيسية، أمس الجمعة، إن إندونيسيا تهدف إلى زيادة نسبة الطاقة المتجددة في خطتها الوطنية للكهرباء 2021-2030 إلى 48% على الأقل، ارتفاعًا من 30% في خطة 2019-2028، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

وتعّد الخطة الوطنية لإمداد الكهرباء بمثابة دليل إرشادي لإمدادات الطاقة وضعته الحكومة لشركة الكهرباء العامة (بي إل إن) لمدة 10 سنوات، ولكن يجري مراجعة الخطة بانتظام.

وتعّد شركة الكهرباء العامة شركة مملوكة للحكومة الإندونيسية التي تحتكر توزيع الكهرباء في إندونيسيا، وتولّد غالبية الطاقة الكهربائية في البلاد.

الخطة الخضراء

قال المدير العام للكهرباء بوزارة الطاقة، رضا موليانا، في بيان له: "نريد أن تكون الخطة الوطنية لإمداد الكهرباء أكثر خضرة، بمعنى أن الجزء المتجدد سيكون أكبر مما كان عليه في السابق".

وبموجب الخطة الوطنية الحالية لإمداد الكهرباء، من المتوقع أن يعمل الفحم على تشغيل 48% من احتياجات الكهرباء لإندونيسيا -أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا- كمنتج ومصدر رئيسي للفحم الحراري.

وقال رضا إنه من المقرر تحويل محطات الطاقة التي تعمل بالديزل إلى محطات طاقة متجددة، وإيقاف المحطات القديمة؛ للوصول إلى المبادئ التوجيهية للطاقة المتجددة المخطط لها.

واستطرد: "المهم أن ندرس كيفية تلبية الطلب على الطاقة -المتوقع ارتفاعه- بالتزامن مع خفض تشغيل محطات الكهرباء العاملة بالفحم واستبدالها".

وقالت شركة الكهرباء العامة الأسبوع الماضي، إنها تعتزم التخلص التدريجي من محطات توليد الطاقة التي تعمل بالفحم كجزء من خطتها للوصول إلى الحياد الكربوني بحلول عام 2060.

استثمارات نظيفة

أطلق رئيس البلاد، جوكو ويدودو، العام الماضي دعوات إلى زيادة الاستثمارات في الطاقة النظيفة في بلاده، مؤكدًا أن إندونيسيا لديها مشروع قومي لبناء عاصمة ذكية تراعي جميع متطلبات الحفاظ على البيئة، وترتكز على التطور التكنولوجي.

وتعمل الحكومة الإندونيسيّة على الانتهاء من مسوّدة لائحة تهدف إلى تبسيط تسعير الكهرباء من مصادر متجدّدة، وتشجيع الشركات العالمية على الاستثمار في القطاع.

وتهدف الحكومة إلى الحصول على 23% من الطاقة عبر مصادر متجدّدة بحلول عام 2025، لكن التقدّم في تطوير مشروعات الطاقة المتجدّدة بطيء.

وقف محطات الفحم

من المقرر البدء بوقف تدريجي لمحطات الفحم بداية من النصف الثاني من العام الجاري؛ بهدف تحييد الكربون بحلول عام 2060، حسبما ذكرت منصة آرغوس ميديا المعنية بشؤون الطاقة.

وتهدف إندونيسيا إلى إضافة 41 غيغاواط على مدى السنوات الـ10 المقبلة، وقرابة 48% من هذه القدرات ستأتي من الطاقة الجديدة والمتجددة، بينما سيعتمد الباقي على الوقود الأحفوري.

جدير بالذكر أن حصة الكهرباء التي تعمل بالفحم في مزيج الطاقة في إندونيسيا ارتفعت إلى 38% في عام 2020، من 37.1% في العام السابق، على الرغم من أن البلاد تهدف إلى خفض حادّ بحلول عام 2025.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى