رئيسيةأخبار الغازغاز

باكستان تطلب شراء 9 شحنات من الغاز المُسال

تلقّت أفضل العروض من 6 شركات

آية إبراهيم

تلقّت شركة باكستان للغاز المسّال أقل العروض من 6 شركات، لمناقصة شراء 9 شحنات من الغاز الطبيعي المسّال، من المقرر تسليمها في يوليو/تموز وأغسطس/آب.

وأظهرت وثيقة صادرة عن شركة باكستان للغاز الطبيعي المسّال أن شركة فيتول الهولندية للطاقة قدّمت أقل عرض لـ3 شحنات، فيما قدّمت شركة قطر للبترول للتجارة أقل عرض لشحنتين، حسبما ذكر موقع داون.

كما تقدّمت إيني الإيطالية وترافيغورا وبي بي سنغافورة، ودي إكس تي كوموديتيس، بأقل العروض على الشحنات الـ4 الأخرى.

أسعار شحنات الغاز

تراوحت أدنى الأسعار المعروضة من 10.29 دولارًا لكل مليون وحدة حرارية بريطانية إلى 11.77 دولارًا لكل وحدة حرارية للشحنات، التي ستُسلّم في يوليو/تموز، و10.51 دولارًا إلى 10.83 دولارًا للبضائع التي ستُسلّم في أغسطس/آب.

ومن بين الشركات الأخرى التي شاركت في المناقصة توتال للغاز والطاقة وبوسكو إنترناشيونال وبتروتشاينا إنترناشيونال.

وطلبت الشركة الباكستانية للغاز الطبيعي المسّال عروضًا لـ9 شحنات، سعة كل منها 140 ألف متر مكعب، لتسليمها خلال 8-9 يوليو/تموز، و12-13 يوليو/تموز، و17-18 يوليو/تموز، و28-29 يوليو/تموز، و2-3 أغسطس/آب، و7-8 أغسطس/آب، و12-13 أغسطس/آب، و17-18 أغسطس/آب، و27-28 أغسطس/آب، والمناقصة سارية حتى اليوم.

الطلب على الغاز في باكستان

في أغسطس/آب، أفاد تقرير صادر عن هيئة تنظيم النفط والغاز بأن الطلب المتزايد أدّى إلى تقييد توافر الغاز الطبيعي.

ووفق التقرير، فقد كان المستهلك الرئيس للغاز الطبيعي هو قطاع الكهرباء، إذ استهلك 38%، والقطاع المحلّي 22%، والأسمدة 16%، ويعتمد ما يصل إلى 45% من مزيج الطاقة في القطاع داخل باكستان على الغاز الطبيعي.

وأشار التقرير إلى أن الفجوة بين العرض والطلب بلغت خلال السنة الماليّة (2018-2019) نحو 1440 مليون قدم مكعّبة يوميًا.

وتوقّع التقرير ارتفاع الفجوة إلى 3684 مليون قدم مكعّبة يوميًا، بحلول السنة الماليّة (2024-2025)، و5389 مليون قدم مكعّبة في اليوم، بحلول السنة الماليّة (2029-2030).

ويقترح خبراء قطاع النفط والغاز أن تقتدي باكستان بدول مثل الهند، إذ تؤمّن احتياجاتها من الاستثمار في مجال النفط والغاز في الخارج، إلّا أنه يرى أن باكستان بعيدة عن هذا الاتجاه أيضًا.

وحتى داخل باكستان لم تعمل الدولة إلّا على استكشاف 30% من المناطق الرسوبية، لذلك تحتاج باكستان إلى العمل على البحث والاستكشاف في مناطق جديدة، سواء في البحر أو البر.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى