أخبار النفطأخبار الغازرئيسيةعاجلغازنفط

4 شركات عربية تتنافس للاستحواذ على محطات وقود تابعة للجيش المصري

في مقدمتها أدنوك الإماراتية وبترومين السعودية

دخلت 4 شركات عربية كبرى في قطاع الطاقة وخدمات تسويق المنتجات النفطية، في منافسة للاستحواذ على الشركة الوطنية لبيع وتوزيع المنتجات النفطية "وطنية" التابعة للقوات المسلحة المصرية.

وأكدت مصادر حسب وكالة بلومبرغ، اليوم الخميس، أن شركة بترول الإمارات الوطنية -المملوكة بالكامل لحكومة دبي- إلى جانب شركة "بترومين" السعودية، وشركة طاقة العربية -إحدى شركات مجموعة القلعة الرائدة بقطاع توزيع الخدمات النفطية في مصر- دخلت في منافسة مع شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" للمزايدة على أول شركة تابعة للقوات المسلحة المصرية تُعرض على المستثمرين.

ملكية مشتركة مع صندوق مصر السيادي

أوضحت المصادر أنه أيًا كانت الشركة التي ستفوز بالصفقة، ستشترك مع صندوق الثروة السيادي المصري في الحصول على ملكية مشتركة كاملة لشركة "وطنية"، التي تدير توزيع المنتجات النفطية، ولديها أكثر من 200 محطة وقود في مصر، حسبما ذكرت وكالة بلومبرغ.

ومن المتوقع الإعلان عن اسم الشركة الفائزة بالصفقة قبل نهاية العام الجاري، حيث يجري التكتم على الصفقة بشدّة، في الوقت الذي يجري فيه الفحص النافي للجهالة بشأن "وطنية".

الاستحواذ على وطنية

ستكون صفقة الاستحواذ على "وطنية" الأولى في الخطط التي تقدّم ما يصل إلى ملكية كاملة في نحو 10 شركات مملوكة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية المصري، التابعة لوزارة الدفاع.

يساعد الصندوق السيادي الجهاز في اختيار الأصول والترويج لها للمستثمرين، وربما المشاركة في الاستثمار فيها عن طريق الاستحواذ على حصص أقلّية.

وستُعرض الشركات المختارة في البداية على مستثمرين من القطاع الخاص، ويمكن بعد ذلك إدراجها في البورصة المصرية، وتقدّم المجموعة المالية هيرميس، ومقرّها القاهرة، المشورة للصندوق السيادي بشأن هذه المبادرة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى