طاقة متجددةالتقاريرتقارير الطاقة المتجددةرئيسيةعاجل

طاقة الرياح عالميًا تحتاج نصف مليون عامل مدرب خلال 5 أعوام (تقرير)

و10 دول تقود الطلب على العمالة المدربة

سالي إسماعيل

هناك حاجة إلى تدريب ما يقرب من نصف مليون عامل، لتلبية التوسع في سوق طاقة الرياح العالمية بشكل آمن على مدى السنوات الـ5 المقبلة.

يأتي ذلك في سياق تقرير حديث حول التوقعات العالمية للقوى العاملة في مجال الرياح، والصادر اليوم الثلاثاء عن المجلس العالمي لطاقة الرياح (جيه دبليو إيه سي - GWEC) بالشراكة مع منظمة الرياح العالمية (جيه دبليو أو - GWO) ومجموعة استشارات الطاقة المتجددة (أر سي جي - RCG) والوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا – IRENA).

وبحسب التقرير، فإن التدريب العالمي الموحد يُعدّ بمثابة أمر رئيس من أجل ضمان قوة وسلامة القوى العاملة وحماية استدامة صناعة الرياح والعمل في مرحلة تحوّل الطاقة.

الاستعداد للمستقبل

"لمواجهة هذا التوسع في طاقة الرياح، نحتاج إلى الاستعداد الآن للقوى العاملة في المستقبل، وهذا يعني تدريب مئات الآلاف من العمّال في جميع أنحاء العالم، كي يكونوا جزءًا في واحدة من أسرع الصناعات نموًا"، كما يشير الرئيس التنفيذي للمجلس العالمي لطاقة الرياح، بن باكويل.

ووجد التقرير أنه من أجل دعم مشروعات طاقة الرياح البرية والبحرية عالميًا في الأعوام الـ5 حتى 2025، سيحتاج نحو 480.205 ألف عامل إلى تدريبهم على إنشاء توربينات الرياح وتركيبها وتشغيلها وصيانتها في أنحاء العالم كافة.

ومن بين هؤلاء العمال المطلوبين للعمل في جميع أنحاء العالم، سيكون مطلوبًا 307.924 ألف عامل لمجال طاقة الرياح البرية و172.281 ألف عامل لطاقة الرياح البحرية.

تأتي هذه التوقعات للقوى العاملة، وسط احتمالات تركيب نحو 399 ألف ميغاواط من سعة طاقة الرياح البرية الجديدة في الأعوام من 2021 وحتى 2025، فضلًا عن تركيب 90.1 ألف ميغاواط من طاقة الرياح البحرية في الفترة نفسها.

10 دول في المقدمة

من أبرز نتائج التقرير -الذي يرصد الطلب العالمي الجديد على تدريب القوى العاملة في مجال طاقة الرياح حتى عام 2025- أن أكثر من 70% من الطلب، أو ما يعادل 340.761 ألف عامل، سيأتي من 10 دول فقط.

وهذه الدول الـ10 هي: البرازيل والصين واليابان والهند والمكسيك والمغرب والسعودية وجنوب أفريقيا والولايات المتحدة وفيتنام.

ومن المقرر أن تشهد الدول الـ10 تركيب نحو 289.865 ألف ميغاواط من سعة طاقة الرياح البرية الجديدة في السنوات الـ5 المقبلة، ما يعني الحاجة لتدريب نحو 233.892 ألف عامل، طبقًا للتقرير.

طاقة الرياح - العمالة المدربة

أمّا بالنسبة لتركيب السعة الجديدة من طاقة الرياح البحرية على مدى 5 سنوات، فيُتوقع أن تبلغ 47.885 ألف ميغاواط، وهو ما يتطلب تدريب 106.869 ألف عامل.

وتأتي الصين في صدارة هذه الدول الـ10، حيث يُتوقع أن تكون بحاجة لتدريب 149.257 ألف عامل في مجال طاقة الرياح البرية ونحو 70.099 ألف عامل في طاقة الرياح البحرية.

أمّا الولايات المتحدة، فتحلّ في المرتبة الثانية من حيث عدد العمّال المطلوب تدريبهم لتلبية احتياجات صناعة الرياح في البلاد، حيث ستكون بحاجة لتدريب 51.624 ألف عامل في مجال الرياح البرية، و25.529 ألف عامل في مجال الرياح البحرية.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى