سلايدر الرئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

نيجيريا تسعى لشراء 20% من أكبر مصفاة نفط في أفريقيا

مفاوضات متقدمة بين شركة النفط الوطنية ودانغوت غروب

محمد فرج

تُجري شركة النفط الوطنية النيجيرية مفاوضات مع دانغوت غروب- مجموعة نيجيرية متعددة الجنسيات- للاستحواذ على حصة 20% في مصفاة نفط دانغوت البالغ طاقتها 650 ألف برميل يوميًا.

وقال متحدث باسم الشركة،كيني أوباتيرو: "إن المفاوضات وصلت إلى مرحلة متقدمة، ومن المتوقع الوصول إلى اتفاق قريبًا".

وأوضح أن الخطوة تؤكد أن المخاطر المرتبطة بأعمال المصفاة لا تؤثّر فقط في مجموعة دانغوت، بل إنها رسالة واضحة بأن الحكومة مستعدة لتشجيع المستثمرين من القطاع الخاص في بناء المصافي.

نيجيريا
مصفاة تكرير في نيجيريا - أرشيفية

موعد تشغيل المشروع

قال المدير التنفيذي لمجموعة دانغوت، كان إدوين، في تصريحات سابقة، إنه من المتوقع بدء تشغيل مصفاة دانغوت في ضواحي العاصمة النيجيرية لاغوس- والتي ستكون أكبر مصفاة في أفريقيا - في أوائل العام المقبل، حسبما ذكر موقع إس آند بي غلوبال بلاتس.

وأضاف أن 90% من الأعمال الخاصة بتنفيذ المشروع اكتملت بما في ذلك التصميم والهندسة والمشتريات.

وقالت مصادر مطلعة، إن الحديث عن تشغيل المصفاة في العام المقبل ليس نهائيًا، وهناك جهود كبيرة تُبذل لتشغيل المشروع في نهاية العام المقبل أو الربع الأول من عام 2023، خاصة مع استمرار تفشّي وباء كورونا.

وتعدّ المصفاة ضرورية لدولة نيجيريا، التي تعتمد بشكل كبير على واردات الوقود لتلبية احتياجاتها، وتعلّق الحكومة النيجيرية آمالها في إنهاء واردات البنزين إلى حدّ كبير على استكمال مصفاة دانغوت.

وتستورد نيجيريا كميات تتراوح بين مليون و1.25 مليون طن متري شهريًا من البنزين بسبب قدرة التكرير المحلية غير الكافية، حيث تصل إجمالي طاقة التكرير 445 ألف برميل يوميًا من النفط الخام.

وتتطلع شركة النفط النيجيرية إلى إصلاح قطاع النفط منذ عقد من الزمان، ولكن التقدم كان بطيئًا.

وتعمل المصافي بشكل متقطع بسبب سنوات من الإهمال، ما أجبر أكبر منتج للخام في أفريقيا على الاعتماد بشكل كبير على الواردات لتلبية احتياجاتها المحلية من الوقود.

استثمارات القارّة الأفريقية

قال المدير الإداري لشركة النفط الوطنية النيجيرية، ميلي كياري: "إن أفريقيا بحاجة إلى قطاع تكرير فعّال، وهناك حاجة إلى استثمارات ضخمة حتى تصبح المنطقة معتمدة على نفسها".

وفي الوقت نفسه، لم يستطع قطاع التكرير العالمي أن يجذب المستثمرين بسبب بطء الطلب على النفط، لكن الصورة في نيجيريا تبدو أكثر إشراقًا.

من المتوقع أن ينمو الطلب على النفط في أفريقيا بوتيرة أسرع من معظم دول العالم في العقدين المقبلين، ومخطط زيادته بقرابة 3.1 مليون برميل يوميًا بين عامي 2020 و 2040، بسبب مضاعفة أسطول السيارات مع زيادة الطلب على غاز النفط المسال بوصفه وقود الطبخ.

ويعدّ نمو الطلب في القارّة الأفريقية أعلى من النمو المتوقع في الصين، ويحتل المرتبة الثانية بعد الهند. بحسب وكالة الطاقة الدولية.

اقرأ المزيد..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى