رئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

إكسون موبيل.. أنصار حماية المناخ يفوزون بمقعدين في مجلس الإدارة

معركة استمرت شهورًا حول إستراتيجية أعمال الشركة

دينا قدري

صوّت المساهمون في إكسون موبيل الأميركية لصالح استبدال مديرين يُنظر إليهما على أنهما أكثر ملاءمة لمكافحة تغيّر المناخ، باثنين على الأقل من أعضاء مجلس إدارة الشركة.

اقتُرحت قائمة المديرين المنشقين من قِبل صندوق الاستثمار إنجين 1، الذي أكّد أن مجلس إدارة إكسون موبيل الحالي غير مجهّز للتعامل مع التحولات التي تعيد تشكيل قطاع الطاقة.

انتصار كبير

خلال اجتماع المساهمين السنوي -الذي عُقد اليوم الأربعاء- انتُخب اثنان من المرشحين بمجلس إدارة صندوق الاستثمار إنجين 1، وهما غريغوري غوف وكيسا هيتالا، لعضوية المجلس، مع استمرار عملية الفرز حتى كتابة هذا التقرير.

ونجاح صندوق الاستثمار إنجين 1 في الحصول على مرشحين اثنين على الأقل، يُمثّل خسارة فادحة لأكبر شركة نفط أميركية، بحسب وكالة رويترز.

وبذلك يكون إنجين 1 قد حقّق انتصارًا مدويًا على شركة إكسون موبيل، بعد معركة استمرت شهورًا حول إستراتيجية أعمال الشركة وخطط نموها.

وتُعدُّ شركة النفط الأميركية -التي تكبّدت أكثر من 20 مليار دولار من الخسائر عام 2020- أبطأ في تبني استثمارات منخفضة الكربون أكثر من منافسيها العالميين.

انتخابات مجلس إدارة إكسون موبيل

أعلنت إكسون النتائج -التي وصفتها بأنها أولية- موضحة أنه بسبب تعقيدات عملية التصويت، قد لا يتمكن المراقبون من التصديق على نتائج التصويت النهائية لـ"بعض الوقت".

ولذلك، لم يتضح بعد ما إذا كان عضو مجلس إدارة إضافي قد أُطيح به -أيضًا- في تصويت المساهمين، وفقًا لما نقلته صحيفة أنشوراج ديلي نيوز.

وبغض النظر عن النتيجة النهائية، تمثّل النتيجة انتكاسة لقيادة إكسون موبيل، إذ يتزامن ذلك مع الضغط المتزايد على الشركات المتداولة علنًا لتجديد أعمالها بشكل عاجل، لمعالجة ما يصفه النقاد بأزمة عالمية متفاقمة.

وسعت شركة النفط العملاقة إلى تجنُّب المستثمرين الذين يهدفون إلى إعادة تشكيل مجلس الإدارة لمواءمة الشركة بشكل أفضل مع التحركات العالمية لمكافحة تغيّر المناخ.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى