سياراتأخبار السياراتالتقاريرتقارير السياراترئيسية

السيارات الكهربائية في أميركا.. تيسلا تهيمن على المبيعات رغم وجود 50 طرازًا

المواصفات والتكنولوجيا والسعر معيار أساس للمقارنة

محمد فرج

اقرأ في هذا المقال

  • السيارات الكهربائية جذبت العديد من المشترين نظراً لتوافر العديد من المزايا والحوافز المقدّمة من الحكومة لاقتنائها
  • يهتم العديد من مشتري السيارات الكهربائية بالتغيير أو الانفتاح على التغيير، ويجدون أنفسهم منجذبين إلى الثقافة والتكنولوجيا الثورية
  • 168 مليار دولار استثمارات متوقعة في صناعة السيارات خلال العام الجاري
  • تهدف خطة بايدن إلى استثمار 621 مليار دولار في البنية التحتية للنقل، مثل الطرق والنقل العامّ والموانئ والمطارات وتطوير السيارات الكهربائية

كشف تقرير جديد صادر عن مكتب كفاءة الطاقة التابع لوزارة الطاقة الأميركية عن وجود 50 طرازًا من السيارات الكهربائية طُرحت في الولايات المتحدة العام الماضي.

وأوضح التقرير أن هناك تقدمًا ملحوظًا من عام إلى آخر، لا سيما أن السيارات الكهربائية جذبت عديدًا من المشترين، نظرًا إلى توافر عديد من المزايا والحوافز المقدمة من الحكومة لاقتنائها.

وذكر التقرير أن تيسلا ما زالت تهيمن على السوق الأميركية، وتحقق مبيعات كبيرة، ومن المتوقع زيادتها في الفترة المقبلة، وهناك 16 طرازًا كهربائيًا آخر لا يمكنها زيادة مبيعاتها أسوة بتيسلا.

وأضاف التقرير أن هناك عديدًا من الحواجز التي تحول دون بيع النماذج الأخرى، بعضها ليس منافسًا عندما يتعلق الأمر بالنطاق والمواصفات والتكنولوجيا والسعر، حسبما ذكر موقع كلين تكنيكا المتخصص في التكنولوجيا والسيارات الكهربائية.

تيسلا- السيارات الكهربائية
سيارة تيسلا موديل واي- أرشيفية

هيمنة تيسلا على سوق السيارات الكهربائية مستمرة

يرى مقتنو سيارة تيسلا الكهربائية ومالكوها أنه لا توجد أيّ سيارة أخرى تنافس تيسلا، ولا يُحفّز تجّار السيارات كثيرًا لبيع السيارات الكهربائية، ولا يحاول كثيرون القيام بذلك.

حتى التجّار الذين يبيعون السيارات الكهربائية لا يعرفون في كثير من الأحيان كيفية القيام بذلك، وليس لديهم الدافع إلى التعلم.

ويهتم العديد من مشتري السيارات الكهربائية بالتغيير أو الرغبة في التجديد، ويجدون أنفسهم منجذبين إلى الثقافة والتكنولوجيا الثورية في تيسلا، وذلك على عكس مشتري السيارات التقليدية الذين هم أقلّ انفتاحًا، ويبحثون دائمًا عن سيارة مريحة فقط.

وأكد التقرير أنه في حالة محدودية الإنتاج من قبل مصنّعي السيارات لطراز منخفض، فإن ذلك يؤثّر في المبيعات.

السيارات الكهربائية
محطة لشحن السيارات الكهربائية- أرشيفية

نماذج متعددة ونمو متوقع في المبيعات

ذكر التقرير أن سيارة شيفي بولت الكهربائية استفادت من التخفيضات الكبيرة مؤخرًا، ما يعني أن الطلب لم يكن مرتفعًا للغاية، وكان لا بد من تحفيز الناس بشدة لشراء واحدة.

كما إن فورد موستانج ماخ إي الكهربائية حدّد التجّار لشرائها أسعارًا كبيرة، ما يطرح عديدًا من الأسئلة بشأن الطاقة الإنتاجية للطراز، والنمو المتوقع في المبيعات.

ويتوقع التقرير أن موستانج ماخ إي يمكن أن تُباع بشكل جيد جدًا، ومن الوارد أن تتجاوز المبيعات أكثر من 100 ألف سيارة سنويًا.

السيارات الكهريائية
شحن سيارة كهريائية في إحدى المحطات

استثمارات متوقعة في العام الجاري

قدّرت وكالة بلومبرغ حجم الاستثمارات في السيارات الكهربائية خلال 2020 بقيمة 139 مليار دولار أميركي.

وتوقعت تضاعف هذه الاستثمارات في ظل خطط الشركات لتطوير السيارات والبطاريات الكهربائية وإنتاجها، من أجل خفض التكاليف وزيادة المسافة التي تقطعها السيارات، مع تقليص الزمن المستغرق في عملية الشحن الواحدة، والتوسع في إنشاء محطات الشحن.

وتوقعت وكالة بلومبرغ أن تسجّل استثمارات صناعة السيارات الكهربائية 168 مليار دولار أميركي خلال العام الجاري، وتصل إلى 203 مليارات دولار في 2022.

وتتوقع بلومبرغ أن يواصل الإنفاق الاستثماري النمو حتى يبلغ 245 مليار دولار أميركي في 2023، لا سيما في أسواق الولايات المتحدة والصين وأوروبا.

قمة بايدن للمناخ - بايدن
الرئيس الأميركي جو بايدن

السيارات الكهربائية في الولايات المتحدة

يُبدي الرئيس الأميركي جو بايدن اهتمامًا كبيرًا لمكافحة التغيّر المناخي، وهو ما ظهر جليًا في العودة إلى اتفاقية باريس في أول يوم له بالمنصب، وأيضًا تعليق تصاريح التنقيب عن النفط والغاز في الأراضي الفيدرالية.

وتستهدف الإدارة الأميركية توليد كهرباء خالية من الكربون بحلول عام 2035، والوصول إلى الحياد الكربوني بحلول عام 2050.

ودعمًا لهذه الأهداف، يشمل أحد مقترحات خطة البنية التحتية استثمار نحو 480 مليار دولار لدعم التصنيع والبحث.

وتهدف خطة بايدن إلى استثمار 621 مليار دولار في البنية التحتية للنقل، مثل الطرق والنقل العامّ والموانئ والمطارات وتطوير السيارات الكهربائية، في سبيل تحمّل وطأة التغيرات المناخية القاسية.

وتدعو الخطة المقترحة إلى استثمار 174 مليار دولار لتسريع التحوّل إلى السيارات الكهربائية، مثل بناء شبكة وطنية مكونة من 500 ألف محطة شحن للسيارات الكهربائية بحلول عام 2030، واستبدال 50 ألف سيارة نقل عامّ تعمل بالديزل، إلى جانب توفير دعم بقيمة 7500 دولار لكل مركبة كهربائية.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى