رئيسيةأخبار الكهرباءكهرباء

السعودية للكهرباء تتحول إلى الربحية في الربع الأول من 2021

أرباح بأكثر من 450 مليون دولار

أظهرت نتائج الشركة السعودية للكهرباء تحولها إلى الربحية في الربع الأول من العام الجاري، بصافي أرباح بلغت نحو 1.69 مليار ريال (450.6 مليون دولار)، مقارنة بخسائر نحو 2.44 مليار ريال (650.6 مليون دولار) خلال المدة نفسها من العام الماضي.

وبحسب بيان للشركة على موقع "تداول" الإلكتروني، فقد تراجع صافي أرباحها في الربع الأول بنسبة 59.2%، مقارنة بالربع الرابع من 2020.

إصلاحات تنظيمية ومالية

قالت السعودية للكهرباء -في البيان- إن التغيّر في صافي الدخل وتحقيق صافي ربح للربع الأول من العام الجاري، مقارنة بتحقيق صافي خسارة بالربع المماثل من العام السابق يعود بشكل رئيس إلى تطبيق الإصلاحات التنظيمية والمالية لقطاع الكهرباء المعتمدة في نوفمبر/تشرين الثاني 2020.

وقال الرئيس التنفيذي، فهد السديري، إن "العام المالي 2021 سيكون عامًا تحوليًا للشركة، نتيجة لتطبيق حزمة الإصلاحات الهيكلية والمالية والتنظيمية الشاملة التي تُسهم في تعزيز الاستدامة المالية والتشغيلية، ما يمكنها من تقديم الخدمة بكفاءة وموثوقية عاليتين".

وأضاف: "النتائج المالية الإيجابية للربع الأول 2021 ليست بمعزل عن ذلك، إذ جاءت مدعومة بإلغاء الرسم الحكومي ومساهمة حساب الموازنة وانخفاض تكاليف التمويل، بالإضافة إلى مواصلة النمو في قاعدة المشتركين والطلب على الطاقة الكهربائية بالمملكة، بالمقارنة بالمدة المماثلة من العام السابق".

كما أشار السديري إلى طبيعة موسمية الاستهلاك للطاقة الكهربائية بالمملكة، الذي ينعكس على اختلاف مستوى إيرادات الشركة الربعية على مدى كامل العام.

إنجاز مهم وقياسي للشركة

تضمن الربع الأول اكتمال تحقق إنجاز مهم وقياسي للشركة والمملكة على مستوى العالم، إذ انتهت السعودية للكهرباء في وقت لم يتجاوز 13 شهرًا من تركيب أكثر من 10 ملايين عداد كهربائي ذكي واستبدالها على مستوى جميع مناطق المملكة، ضمن مشروعها الضخم "العدادات الذكية".

وتدعم العدادات الذكية تقنيات قراءة سريعة وآنية للبيانات من موقع العداد، وتقنيات تدعم خدمة "حسابي" لتحويل الخدمة آليًا نحو المستفيد النهائي من الكهرباء، سواء أكان مالكًا أو مستأجرًا، كما أنها بشكل تدريجي ستقدم مجموعة من المزايا الأخرى إلى المشترك.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى