رئيسيةأخبار الغازعاجلغاز

تراجع قياسي في صادرات الغاز المسال الروسية خلال فبراير

والإيرادات تهبط 73%

تراجعت صادرات روسيا من الغاز الطبيعي المسال بشكل كبير خلال فبراير/شباط على أساس سنوي، مسجلة نحو 2.7 مليون متر مكعب.

وأظهرت بيانات الجمارك الروسية انخفاض صادرات الغاز المسال بنحو 48%، مقارنة بشهر فبراير/شباط 2020، حسبما ذكرت وكالة رويترز، اليوم الثلاثاء.

كما تراجعت إيرادات صادرات الغاز الطبيعي المسال بنسبة 73% إلى 142.3 مليون دولار أميركي، مقارنة بـ519.6 مليون دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

الغاز الروسي

يأتي ذلك في الوقت الذي زاد فيه إنتاج الغاز الروسي خلال الربع الأول من العام الجاري، حيث أعلنت شركة "نوفاتيك" الروسية -أخيرًا- عن ارتفاع إنتاجها من الغاز الطبيعي بنحو 5.6% في الفترة من يناير/كانون الثاني إلى مارس/آذار، ليصل إلى 20.15 مليار متر مكعب.

وعلى الرغم من تراجع الصادرات الروسية من الغاز المسال خلال فبراير/شباط، فإن نوفاتيك أعلنت ارتفاع مبيعاتها من الغاز الطبيعي بما في ذلك الغاز المسال، خلال الربع الأول من العام الجاري بنسبة 3.6%، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي إلى 21.43 مليار متر مكعب.

زادت مبيعات نوفاتيك في الربع الأول من 2021 من الغاز الطبيعي في السوق الروسية بنسبة 7.2%، وبلغت 19.56 مليار متر مكعب، في حين تراجعت الصادرات بنسبة 23.7% إلى 1.87 مليار متر مكعب.

تطوير إنتاج الغاز المسال

يأتي ذلك في الوقت الذي تحاول فيه موسكو استخدام مواردها الضخمة من الغاز الطبيعي محليًا عن طريق إنشاء محطات صغيرة لإنتاج الغاز المسال في مختلف أنحاء البلاد واستخدامه في مجالات شتى.

وكان رئيس الوزراء الروسي، ميخائيل ميشوستين، أعلن إطلاق البرنامج طويل الأجل لتطوير إنتاج الغاز الطبيعي المسال، الذي يعمل على زيادة الطاقة الإنتاجية بمقدار 3 أضعاف في غضون 15 عامًا، وفقًا لما نقلته وكالة أنباء "تاس" الروسية.

البرنامج يستند إلى نهج شامل، ويهدف إلى تنويع مصادر إمدادات الغاز، والاستخدام النشط لموارد الجرف القطبي الشمالي والشرق الأقصى.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى