رئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

"الليبية للنفط" تبحث مع توتال زيادة الإنتاج وصيانة خطوط نقل الخام

بحث رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، المهندس مصطفى صنع الله، مع المدير التنفيذي لشركة توتال باتريك بويانيه، خطط زيادة الإنتاج في المشروعات التي تشارك فيها الشركة الفرنسية مع نظيراتها الوطنية الليبية وفي مقدمتها شركتا الواحة ومبروك.

جاء ذلك خلال استقبال صنع الله، اليوم الثلاثاء، في مقر المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، المدير التنفيذي للشركة والوفد المرافق له، لمناقشة أوجه التعاون بين الجانبين، وتوسيع آفاق العمل المشترك، حسبما ذكر بيان المؤسسة الليبية.

المؤسسة الوطنية للنفط
جانب من اللقاء - الصورة من مؤسسة النفط الليبية (20 أبريل 2021)

مشروعات توتال في ليبيا

وجّه صنع الله الشكر إلى الشركة الفرنسية، لمساهمتها الفاعلة والسريعة في مجابهة أزمة كورونا بقطاع النفط في مناطق عملياتها.

وقال: "نعوّل كثيرًا على الخبرات والإمكانات الكبيرة التي تمتلكها توتال كونها شريكًا تاريخيًا للمؤسسة الوطنية، التي ستسهم في إنجاز عديد من المشروعات التطويرية مثل شمال غالو، وم ن 98، اللذين يمثلان أهم المشروعات في قطاع النفط الليبي".

وأضاف: "سيصل الإنتاج من هذين الحقلين إلى ما يقارب 175 ألف برميل"، مشيرًا إلى أنه جرت كذلك مناقشة تعاون توتال في المساهمة في عمليات الصيانة للمعدات السطحية وخطوط نقل النفط الخام المتهالكة التي تحتاج إلى استبدال.

المدير التنفيذي لشركة توتال باتريك يوياني
وفد توتال المشارك في اللقاء - الصورة من مؤسسة النفط الليبية (20 أبريل 2021)

زيادة معدلات إنتاج النفط

بحث اللقاء احتياجات شركتي الواحة ومبروك، من أجل زيادة معدلات الإنتاج وفق خطط قصيرة الأجل ومتوسطة وطويلة، فضلاً عن إدخال تقنية الطاقات المتجددة والاستفادة من الطاقة الشمسية في منظومات شركة الواحة للنفط.

من جانبه، وعد بويانيه بمزيد من المساهمات، وعلى رأسها المساهمة في تمويل مقترح منظمة الصحة العالمية المقدم إلى المؤسسة الوطنية للنفط بشأن توفير الأدوية والعلاج لشريحة الأطفال من مرضى الأورام في ليبيا.

وتسعى المؤسسة الوطنية للنفط لتحقيق هذه الأهداف الحيوية مع شريكتها توتال، لأجل النهوض بقطاع النفط الليبي، الداعم الرئيس والوحيد للاقتصاد الوطني.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى