رئيسيةأخبار الغازأخبار الكهرباءغازكهرباء

نت باور تستخدم تقنيات متطورة لخفض انبعاثات محطات الكهرباء

نوار صبح

اقرأ في هذا المقال

  • توفر هذه التقنية وسيلة لمنع المرافق من إطلاق الانبعاثات نتيجة احتراق الغاز الطبيعي والحد من ظاهرة الاحتباس الحراري.
  • تستعمل تقنية "نت باور" نوعًا جديدًا من التوربينات لحرق الغاز الطبيعي في الأكسجين بدلًا من الهواء، وبهذا تصدر المحطة ثاني أكسيد الكربون، فقط.
  • ستتمتع كلتا المحطتين بإمكان الوصول إلى ائتمان ضريبي أميركي يصل إلى نحو 50 دولارًا لكل طن من ثاني أكسيد الكربون يجري تخزينه في الأرض.
  • من المتوقع أن تبلغ تكلفة كل محطة من محطتي الكهرباء أكثر من 500 مليون دولار.

تعتزم شركة نت باور الأميركية بناء محطتين لتوليد الكهرباء بالغاز الطبيعي لخفض انبعاثات الغاز الدفيئة، حيث يجري احتجازها وتخزينها في أعماق الأرض.

وتوفر هذه التقنية وسيلة لمنع المرافق من إطلاق الانبعاثات نتيجة احتراق الغاز الطبيعي والحد من ظاهرة الاحتباس الحراري، حسبما ذكرت وكالة بلومبرغ.

لمحة عن تقنية نت باور

تستخدم "نت باور" تقنية أو نوعًا جديدًا من التوربينات لحرق الغاز الطبيعي في الأكسجين بدلًا من الهواء، وبهذا تصدر المحطة ثاني أكسيد الكربون، فقط، والماء ناتجًا ثانويًا.

ويمكن تجميد الماء من المزيج وتخزين التيار النقي لثاني أكسيد الكربون في آبار النفط والغاز الناضبة أو الهياكل الجيولوجية المشابهة.

ويجري تأمين الأكسجين المطلوب من خلال فصله عن الهواء الذي يحتاج إلى الكهرباء، حيث إن محطات الكهرباء الصافية لا تُنتج أيّ انبعاثات للنيتروجين، مما قد يتسبب في تلوث الهواء المحلي.

ومع أن محطة الكهرباء لن تتسبب في أيّ تلوث، إلّا أن دعاة حماية البيئة قلقون بشأن استمرار استخدام الغاز الطبيعي، حيث يؤدي إنتاج ونقل الوقود الأحفوري إلى انبعاثات، مما يحتّم على الشركات التي تعتمد على الغاز الطبيعي التخفيف منها.

محطة نت باور التجريبية

بنَت شركة "نت باور" محطة تجريبية في ولاية تكساس، عام 2018، يمكنها توليد نحو 25 ميغاواط من الكهرباء، وستصبح محطتا إلينوي وكولورادو أولى الوحدات على نطاق تجاري لدى الشركة.

ويمكن لكل محطة توليد 280 ميغاواط من الكهرباء، ومن المتوقع أن تستخدم محطة كولورادو تقنية تبريد الهواء، وتقول شركة "نت باور"، إنها ستخفض كمية المياه المطلوبة إلى الصفر.

وقد منحت شركة نت باور ترخيص هذه التقنية لشركة التطوير "8 ريفرز كابيتال" المحدودة، التي ستتعاون مع شركة آرتشر دانييلز ميدلاندز الزراعية العملاقة لاستبدال بعض انبعاثات محطة التوليد الكهرباء التي تعمل بالفحم في ولاية إلينوي الأميركية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة "8 ريفرز كابيتال"، كام هوزي، إن نحو 10 محطات طاقة أخرى في مراحل مختلفة من التطوير، ومن المرتقب بناء بعضها خارج الولايات المتحدة.

ستضخ محطة توليد الكهرباء، في إلينوي، انبعاثاتها في بئر تخزين ثاني أكسيد الكربون، الموجود بالفعل، والذي يخزّن حاليًا الانبعاثات من منشأة إنتاج الإيثانول.

ولم تقرر محطة كولورادو مكان دفن انبعاثاتها، لكن شركة "8 ريفرز كابيتال" تقول، إن موقع محطة الكهرباء قريب من خط أنابيب ثاني أكسيد الكربون الذي يتصل بالمنطقة المتاحة لتخزين الكربون.

وستتمتع كلتا المحطتين بإمكان الوصول إلى ائتمان ضريبي أميركي يصل إلى نحو 50 دولارًا لكل طن من ثاني أكسيد الكربون يجري تخزينه في الأرض.

من المتوقع أن تبلغ تكلفة كل محطة من محطتي الكهرباء أكثر من 500 مليون دولار، وستحاول شركة "8 ريفرز" وشركاؤها توفير المبلغ قبل الموعد النهائي لقرار الاستثمار.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى