رئيسيةأخبار التكنو طاقةأخبار الهيدروجينتكنو طاقةعاجلهيدروجين

3 شركات سويدية تخزن الهيدروجين في كهف صخري

باستثمارات تزيد عن 29 مليون دولار

نوار صبح

باشرت 3 شركات سويدية -"إس إس إيه بي" و "إل كيه إيه بي" و"فاتنفول"- تشييد كهف صخري لتخزين الهيدروجين الخالي من الكربون.

يُشيّّد الكهف بجوار منشأة هايبرت التجريبية، التي أطلقت في عام 2016 في منطقة لوليا، شمال السويد، حسب بيان أًدرته شركة "إس إس إيه بي".

وتزيد تكلفة الاستثمار في المشروع عن 29 مليون دولار أميركي مقسمة بالتساوي بين الشركات القابضة ووكالة الطاقة السويدية، التي تقدّم الدعم عبر برنامج الدعم الحكومي السويدي إندستري كليفيت.

تخزين الهيدروجين

ستبدأ شركة "هايبرت ديفلوبمنت إيه بي" في بناء منشأة لتخزين الهيدروجين في منطقة سفارتوبيرغت لتطوير تقنية التخزين، حيث سيحلّ الهيدروجين الخالي من الكربون محلّّ الفحم والكوك لإنتاج الحديد والصلب، وللتخلص من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

من المتوقع أن تلعب مخازن الهيدروجين دورًا مهمًا في موازنة الكهرباء والطاقة في المستقبل، وفي إنتاج الهيدروجين على نطاق واسع؛ ويُنتظر انتهاء تشييد منشأة التخزين وتشغيلها من عام 2022 حتى عام 2024.

وقال مسؤول الإستراتيجية في مجموعة فاتنفول الحكومية السويدية، ورئيس مجلس إدارة مشروع هايبرت، أندرياس ريغنيل، إن التخزين يتيح الفرصة لتحويل الطلب على الكهرباء وتحقيق الاستقرار في نظام الكهرباء من خلال إنتاج الهيدروجين نتيجة وفرة في الكهرباء.

الكهرباء الخالية من الكربون

قال المدير الفني لدى شركة "إس إس إيه بي"، عضو مجلس إدارة مشروع هايبرت، مارتن باي، إن تطوير طريقة لتخزين الهيدروجين وتأمين الوصول إلى الكهرباء الخالية من الكربون، سينقّي سلسلة قيمة للعملاء من الانبعاثات.

ويجري بناء مخزن الهيدروجين بمساحة 100 متر مكعب في كهف صخري مغلق على عمق 30 مترًا تقريبًا تحت الأرض، مما يوفر فرصًا لضمان الضغط المطلوب لتخزين كميات كبيرة من الطاقة بشكل هيدروجين بطريقة مجدية من حيث التكلفة.

وجرت مواءمة التكنولوجيا المستخدمة مع ظروف الصخور الأساسية الإسكندنافية، وسيجري الآن تطويرها بشكل أكبر للتعامل مع تخزين الهيدروجين، وفقًا لمتطلبات السلامة العالية وموافقة السلطات المسؤولة.

وتعتمد منشأة التخزين على تقنية مضمونة، حيث يستخدم الهيدروجين في مفاعل الاختزال المباشر بالمحطة لإزالة الأكسجين من كريات خام الحديد، ثم يُستخدَم الحديد الإسفنجي الخالي من الأحفوري الناتج عن هذه العملية بصفة مادة خام في تصنيع الفولاذ الخالي من الكربون.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى