رئيسيةأخبار الغازغاز

اتفاقية لتزويد 50 سفينة بالغاز الطبيعي المسال في الصين

تأتي ضمن جهود التحكم في الانبعاثات

دينا قدري

وقعت المؤسسة الوطنية الصينية للنفط البحري "سينوك" صفقة مع شركتي شاينا ستيت شيب بلدينغ وغوانغدونغ شيبينغ غروب، لتوفير الغاز الطبيعي المسال لـ50 ناقلة للبضائع الجافة السائبة، في إطار جهود الحد من الانبعاثات في الصين.

لم تذكر الشركات متى ستبدأ اتفاقية توريد الغاز الطبيعي المسال، أو متى سيتم الانتهاء من بناء السفن -التي ستقوم شركات الشحن الصينية بتصميمها وبنائها-، وفقًا لما نقلته منصة آرغوس ميديا المعنية بشؤون الطاقة.

ستكون شاينا ستيت شيب بلدينغ مسؤولة عن بناء الأسطول، حيث ستبلغ قدرة 25 سفينة 2000 طن من الحمولة الثابتة، والسفن الـ25 المتبقية ستكون لها قدرة 3 آلاف طن.

الحد من الانبعاثات

من المتوقع أن تفي السفن -التي ستعمل بالغاز الطبيعي المسال فقط- بأحدث المعايير في مؤشرات استهلاك الطاقة والأداء البيئي ومتطلبات الموثوقية التي حددتها جمعية التصنيف الصينية، ما يساعد على الحد من تلوث الهواء في البلاد.

فهذه السفن ستشغل منطقة دلتا نهر اللؤلؤ -التي تعد واحدة من مناطق نادرة للتحكم في الانبعاثات في الصين، بما في ذلك دلتا نهر يانغتسي ومنطقة خليج بوهاي، حيث تم تقييد محتوى الكبريت في الوقود البحري عند 0.1% منذ عام 2020 تماشيًا مع اللوائح العالمية للمنظمة البحرية الدولية بشأن حدود الكبريت.

الغاز المسال

بدأت سينوك تطوير أعمال تزويد السفن بالغاز الطبيعي المسال عام 2018.

وأعادت تشكيل خطوط أنابيب زوهاي في مقاطعة غوانغدونغ بجنوب الصين -التي تبلغ سعتها 3.5 مليون طن سنويًا- للتحضير لعمليات إعادة تزويد السفن بالغاز الطبيعي المسال في ديسمبر/كانون الأول 2018.

ووقعت سينوك -بالتعاون مع شاينا ستيت شيب بلدينغ- اتفاقية مع حكومة مقاطعة غوانغدونغ، في يونيو/حزيران 2020، لتحويل 1500 من سفن الممرات المائية الداخلية إلى الغاز الطبيعي المسال بحلول عام 2025.

وشمل ذلك إنشاء 19 محطة وقود للغاز الطبيعي المسال في المقاطعة بحلول عام 2025، لتحل محل استهلاك زيت الوقود.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى