أخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددةعاجل

65 مليون دولار أنفقتها بيبسيكو لمبادرات الحفاظ على البيئة خلال عامين

الشركة وفرت 100 مليون كيلوواط كهرباء و3 مليارات لتر مياه خلال 5 سنوات

أنفقت شركة بيبسيكو 65 مليون دولار أميركي لمبادرات الحفاظ على البيئة في الفترة من 2018 وحتى 2020.

وخلال 5 سنوات، تمكّنت بيبسيكو من توفير 100 مليون كيلوواط/ساعة في استهلاك الكهرباء، ونحو 3 مليارات لتر مياه في مصانع الأغذية والمشروبات التابعة لها.

وقال رئيس شركة بيبسيكو مصر، محمد شلباية، في تصريحات خاصة إلى "الطاقة"، إن الشركة تستهدف جمع 8 ملايين كيلوغرام من إنتاج البلاستيك في العام الأول لتطبيق مبادرة وحملة "دور لبكرة" ويجري دعمها بمبلغ يصل إلى 10 مليون جنيه (636 ألف دولار أميركي).

وذكر أن العام الأول سيكون مهمًّا جدًا لتحديد المسار لانطلاقة الشركة في حملتها نحو تحقيق التنمية المستدامة والحفاظ على البيئة.

إصدار اللائحة التنفيذية لقانون المخلّفات قريبًا

قالت وزيرة الصناعة والتجارة المصرية، نيفين جامع، إنه سيجري إصدار اللائحة التنفيذية لقانون المخلّفات رقم 202 لعام 2020 قريبًا.

وأضافت خلال كلمتها في مؤتمر بيبسيكو اليوم الثلاثاء للإعلان عن مبادرة "دورنا..دور لبكرة"، أن المادة 27 من القانون تشير إلى آلية التعامل مع البلاستيك، وكذلك المادة 16 المسؤولة عن التخلص الآمن من النفايات بداية من تصنيعها وحتى التخلص منها.

وأضافت أن مصر تستهدف التخلص من جميع النفايات بطريقة آمنة، وتنفيذ مشروع اقتصادي يحقق عوائد كبيرة ويحافظ على البيئة.

وذكرت أن إعادة تدوير المخلّفات أصبحت ضرورة بعد كورونا، وضمن أهداف التنمية المستدامة وخطة مصر حتى عام 2030.

جمع 900 طن من البلاستيك في 3 شهور

قالت رئيسة شركة سي آي دي الاستشارية، ليلى إسكندر، إن مبادرة "دورنا..دور لبكرة"، التي أطلقتها بيبسي، تمكّنت في 3 شهور من جمع 900 طن بلاستيك، مع تعويض 385 من جامعي البلاستيك في مصر، وتمثّل السيدات 20% من الذين تمّ تعويضهم.

وأوضحت أن بيبسيكو تعمل وفقًا لنظرية التعويض العكسي، وكل كيلوغرام يُستَرجَع بشكل آمن، تقوم شركة بيبسيكو بتعويض من يجمعه بمبلغ محدّد حُسِب بطريقة علمية، لتشمل مصاريف نقل وجمع وفرز البلاستيك.

وقال السفير الأميركي بالقاهرة، جوناثان كوهين، إن بيبسيكو تقود التغيير والحفاظ على البيئة، و 90% من البلاستيك يجري التخلص منه بطرق غير آمنة، والحفاظ على البيئة من الأهداف الرئيسة التى تتبنّاها الولايات المتحدة الأميركية.

وشدد على جهود مصر في تحسّن البيئة وتنويع مصادر الطاقة لتحقيق التنمية المستدامة، سواء في المشروعات القومية مثل العاصمة الإدارية الجديدة أو مشروعات الطاقة المتجددة.

وأضاف أن الولايات المتحدة شريك لمصر في تقديم خدمات متكاملة لأكثر من 25 مليون مواطن في الصعيد وسيناء.

وتابع، خلال الـ 40 عامًا الماضية صُرِف 240 مليون دولار أميركي لتحسين نظام الريّ وتقديم التكنولوجيا الحديثة لمصر.

وقالت وزيرة البيئة المصرية، ياسمين فؤاد، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي يتابع بشكل مستمر منظومة تدوير المخلّفات، والوزارة تسعى إلى فتح المجال أمام القطاع الخاص للاستثمار وتنفيذ مشروعات ضمن إستراتيجية الوزارة.

وأضافت خلال كلمتها، أنه يجب التفريق بين المخلّفات العضوية، وأن تكون هناك شركة تمتلك البلاستيك، ويجب التخلص منه أو إعادة تدويره، وبين مسؤولية الحكومة في إنشاء مصانع لتدوير المخلّفات.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى