رئيسيةالتقاريرتقارير السياراتتقارير الطاقة المتجددةسياراتطاقة متجددة

تيسلا تواجه اتهامات بشأن مخاطر الحريق في منشآتها الشمسية

الشركة طردت موظفًا سابقًا تقدم بشكوى ضدها

دينا قدري

تبحث لجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية الأميركية شكوى تقدّم بها موظف سابق في شركة تيسلا الأميركية حول شفافية الشركة فيما يتعلق بمخاطر الحريق والعيوب في منشآتها الشمسية، وفقًا لما نقلته منصة "ذا ستاندرد".

تمضي الوكالة الفيدرالية الأميركية في التحقيق، كما أجرت مقابلة مع موظف تيسلا السابق الذي قدّم الشكوى في ربيع عام 2019، ستيفن هينكس، الذي كان وقتها مدير جودة مجال الطاقة الشمسية في تيسلا.

علمت شبكة "سي إن بي سي" بالتحقيق من المستندات التي استلمتها عبر طلب قانون حرية المعلومات، عند مطالبتها بنسخة من الشكوى لدى لجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية.

ورفضت اللجنة تقديم الشكوى كاملة، لكنها كشفت أن السجلات التي تعمل على حجبها تتعلق بتحقيق مفتوح، وتتكون من تقارير داخلية وخارجية.

شكوى وطرد

في دعوى قضائية رُفِعَت في مقاطعة ألاميدا في كاليفورنيا خلال نوفمبر/تشرين الثاني 2020، قال هينكس، إنه طُرد من وظيفته في تيسلا في 3 أغسطس/آب 2020، بعد إثارة مخاوف تتعلق بالسلامة داخليًا، ثم تقديم شكاوى رسمية إلى المكاتب الحكومية.

وأوضح هينكس أنه تقدم بهذه الشكاوى عندما فشلت تيسلا في العمل على الإصلاح والتواصل بدقة مع العملاء بشأن ما قال إنها مخاطر حرائق غير مقبولة في منشآت الشركة الشمسية.

تهديد مستمر

رفض هينكس التحدث إلى "سي إن بي سي" مباشرةً، لكنه أجاب على بعض الأسئلة عبر البريد الإلكتروني من خلال محاميه، روبرت والاس.

وجاء في بيان أرسله والاس أن هينكس يعتقد أنه "لا يزال هناك تهديد حقيقي بالحرائق بسبب العيوب المتسلسلة في منشآت تيسلا، لم يجرِ إبلاغ المستهلكين بالمخاطر بشكل كافٍ".

حرائق سابقة

ذكرت "سي إن بي سي" في وقت سابق أن النيران اشتعلت في منشآت تيسلا الشمسية.

ففي أغسطس/آب 2019، رفعت وول مارت دعوى قضائية ضد تيسلا بسبب الإهمال، عقب اشتعال أنظمة الطاقة الشمسية على الأسطح التي رُكِّبَت من قبل تيسلا إنجي في العديد من مواقع وول مارت.

قالت وول مارت، إن تيسلا فشلت في مراقبة هذه الأنظمة وإصلاحها وصيانتها بشكل صحيح، حتى بعد وقوع الحرائق، تسببت الحرائق في أضرار جسيمة، وشكّلت الأنظمة المعيبة مخاطر جسيمة للموظفين والعملاء والشركات، وفقًا لشكوى وول مارت آنذاك.

مشكلة في التركيب

من جانبه، أكد الرئيس التنفيذي لأعمال صيانة وإصلاح الطاقة الشمسية في مورغان هيل بكاليفورنيا، جريج سيلرز، أن خطر نشوب الحرائق لا يزال منخفضًا جدًا في الخلايا الكهروضوئية، سواء كانت أنظمة منزلية أو أنظمة على نطاق أوسع، وتدعم الأبحاث التي أجراها معهد فراونهوفر لأنظمة الطاقة الشمسية ملحوظاته الميدانية.

وأوضح سيلرز أن الحرائق لا تزال نادرة جدًا، لهذا السبب تحصل على الكثير من الدعاية عند نشوبها، مشيرًا إلى أنه من المرجح بشكل عامّ اندلاع حريق بسبب فشل في عملية التركيب أكثر من فشل أحد المكونات.

تيسلا والطاقة الشمسية

دخلت تيسلا مجال الطاقة الشمسية في أواخر عام 2016، عندما استحوذت على شركة "سولار سيتي" مقابل 2.6 مليار دولار أميركي.

من بين أشياء أخرى، تقوم شركة تيسلا إنرجي بتركيب الخلايا الكهروضوئية على الأسطح وأنظمة الطاقة الشمسية الأرضية وأنظمة الطاقة الشمسية لمواقف السيارات.

وجرى تثبيت أنظمة تيسلا في المنازل، بما في ذلك الوحدات السكنية العسكرية في فورت بليس وقواعد أخرى، والمدارس في منطقة المدارس الموحدة في لوس أنجلوس، والمرافق التجارية، من بينها وول مارت ومستودعات أمازون.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى