التقاريرتقارير النفطرئيسيةعاجلنفط

متجاوزة التوقعات.. مخزونات النفط الأميركية ترتفع 2.4 مليون برميل

لتصل إلى 500.8 مليون برميل

وحدة الأبحاث - الطاقة

صعدت مخزونات النفط في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي، لتكون الزيادة الأسبوعية الرابعة على التوالي، لكنها جاءت أعلى من توقعات المحللين.

وأظهر تقرير إدارة معلومات الطاقة الأميركية، اليوم الأربعاء، أن مخزونات النفط في الولايات المتحدة ارتفعت بمقدار 2.4 مليون برميل في الأسبوع المنتهي يوم 12 مارس/آذار الجاري، لتصل إلى 500.8 مليون برميل.

وكانت تقديرات مؤسسة ستاندرد آند بورز غلوبال بلاتس تشير إلى أن مخزونات النفط الأميركية سوف ترتفع بنحو 400 ألف برميل الأسبوع الماضي.

وترتفع بذلك مخزونات النفط في الولايات المتحدة للأسبوع الرابع على التوالي، بعد نحو شهر من السحب المتواصل من المخزونات الأميركية.

مخزونات البنزين والديزل

شهدت مخزونات البنزين زيادة بنحو 0.5 مليون برميل الأسبوع الماضي، لتصل إلى 232.1 مليون برميل.

كما صعدت مخزونات المقطرات -التي تشمل الديزل ووقود التدفئة وغيرها- بنحو 0.3 مليون برميل في الأسبوع الماضي، لترتفع إلى 137.7 مليون برميل.

وبحسب تقديرات المحللين، كان من المتوقع هبوط مخزونات البنزين بنحو 1.4 مليون برميل في الأسبوع الماضي، وانخفاض مخزونات المقطرات بنحو 900 ألف برميل.

أداء المخزونات خلال أسبوع

تأتي الزيادة في مخزونات النفط الأميركية في الأسبوع الماضي، بالتزامن مع تراجع واردات الخام بنحو 332 ألف برميل يوميًا، لتهبط إلى مستوى 5.323 مليون برميل يوميًا.

كما انخفضت صادرات الولايات المتحدة من النفط بنحو 113 ألف برميل يوميًا، ليتراجع إجمالي الصادرات الأميركية من الخام إلى 2.520 مليون برميل يوميًا.

وتجدر الإشارة إلى أن منصة "الطاقة" تتجاهل قراءة إنتاج النفط الأميركي التي يجري الإبلاغ عنها في هذه التقارير الأسبوعية لإدارة معلومات الطاقة.

وينبع ذلك من أن هذه الأرقام تعتمد على تقديرات مستقبلية لإدارة معلومات الطاقة الأميركية، ما يعني أنها بعيدة تمامًا عن الإنتاج على أرض الواقع الفعلي.

استهلاك المشتقات النفطية

شهد استهلاك المشتقات النفطية زيادة قدرها 261 ألف برميل يوميًا خلال الأسبوع الماضي، ليرتفع الاستهلاك إلى 18.933 مليون برميل يوميًا بدلاً من 18.672 مليون برميل يوميًا.

وجاءت هذه الزيادة رغم انخفاض استهلاك البنزين والمقطرات بنحو 284 و459 ألف برميل يوميًا على الترتيب في الأسبوع الماضي، وبالتزامن مع زيادة استهلاك وقود الطائرات بنحو 161 ألف برميل يوميًا.

وعند المقارنة على أساس سنوي لمتوسط الـ4 أسابيع الماضية، فإن استهلاك إجمالي المشتقات النفطية تراجع بنحو 11.1%، مع انخفاض استهلاك البنزين بنحو 13% وتراجع استهلاك المقطرات بنحو 1.3%، كما شهد استهلاك وقود الطائرات هبوطًا بنحو 36.2% في الفترة نفسها.

تفاصيل الواردات

تراجعت واردات الولايات المتحدة النفطية من 5.665 مليون برميل يوميًا، لتصل إلى 5.323 مليون برميل يوميًا، في الأسبوع الماضي، وذلك بانخفاض قدره 332 ألف برميل يوميًا.

وشهدت واردات النفط الأميركية انخفاضًا من دولتين -كندا والمكسيك- فيما تلاشت الواردات من كولومبيا، لكنها زادت من 3 دول، كما عادت الواردات من نيجيريا.

وانخفضت واردات الولايات المتحدة النفطية بنحو 187 ألف برميل يوميًا إلى 3.448 مليون برميل يوميًا، كما تراجع إنتاج المكسيك بنحو 84 ألف برميل يوميًا ليصل إلى 278 ألف برميل يوميًا.

وتلاشت الواردات الأميركية للخام من كولومبيا، بعد انخفاضها بنحو 286 ألف برميل يوميًا، فيما عادت الواردات من نيجيريا بعد ارتفاعها بنحو 44 ألف برميل يوميًا.

وفي المقابل، صعدت واردات الولايات المتحدة من النفط من السعودية بنحو 57 ألف برميل يوميًا لتصل إلى 308 آلاف برميل يوميًا، وارتفعت الواردات من كل من العراق والإكوادور بنحو 24 و68 ألف برميل يوميًا على الترتيب.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى