أخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددة

120 مليار دولار لتنفيذ إستراتيجية تحول الطاقة في بولندا

زيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة والطاقة النووية

محمد فرج

تستهدف بولندا زيادة استثماراتها في مشروعات تحول الطاقة، وتنفيذ إستراتيجية تحويل إمدادات الطاقة من الوقود الأحفوري إلى مصادر الطاقة المتجددة باستثمارات تصل إلى 450 مليار زلوتي (120 مليار دولار)، بحلول عام 2045.

بولندا التي لا تزال تولد معظم الكهرباء من الفحم، تخطط لخفض حصتها في إنتاج الكهرباء بالتزامن مع ارتفاع تكاليف تقليص انبعاثات الكربون.

تكلفة تحوّل الطاقة

قال وزير البُنية التحتية والطاقة في بولندا، بيوتر نيمسكي: إن "التحوّل سيكلفنا الكثير، ومن الصعب تقييمه بالضبط في الوقت الحالي، لقد حسبنا أنه بحلول عام 2045 سيكلّف التحوّل في نظام الكهرباء نحو 450 مليار زلوتي، ما يعادل (120 مليار دولار).

وأضاف أن بولندا ستغلق محطات الكهرباء التي تعمل بحرق الفحم، خلال السنوات المقبلة، لتحلّ محلّها محطات تعمل بالغاز ومحطات طاقة رياح بحرية ومحطات طاقة نووية، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

وأوضح نيمسكي، أن المحطة النووية الأولى ستُبنى في شمال بولندا، والثانية في بلشاتو بوسط بولندا التي تعدّ حاليًا أكبر محطة للفحم في أوروبا، ومن المحتمل بناء محطة ثالثة في باتنو.

وتخطط بولندا لتشغيل أول مفاعل نووي لها، في عام 2033، حيث قال نيمسكي: "نريد أن نبدأ البناء في عام 2026".

مصادر الطاقة الجديدة

بحسب السياسة الجديدة، سيكون أكثر من نصف القدرة الإنتاجية المركبة في البلاد من مصادر الطاقة حيادية الانبعاثات.

وقالت وزارة البيئة، إن إنجاز طاقة الرياح البحرية، وبدء تشغيل محطة الطاقة النووية، سيؤديان دورًا كبيرًا في هذه العملية.

كما سيتيح قطاعا الطاقة الجديدان في بولندا فرصة تطوير صناعتها المحلّية والعديد من الوظائف الجديدة.

وأكدت وزارة البيئة أن تحوّل الطاقة سيتطلب زيادة استخدام الكهرباء النظيفة بديلًا للوقود الأحفوري في النقل، من خلال تطوير التنقل بالمركبات الكهربائية والمائية.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى