أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

وزير الطاقة السعودي يدعو للحذر.. ويؤكد: هذا هو المسار الصحيح حاليًا (فيديو)

التحالف يناقش خلال اجتماعه اليوم سياسة إنتاج النفط في أبريل

دعا وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إلى الحذر واليقظة فيما يتعلق بالإنجازات التي حققها تحالف أوبك+، وذلك قبيل صدور القرار النهائي بشأن سياسة إنتاج النفط، وسط حالة عدم اليقين المسيطرة على أسواق الخام.

ويجتمع وزراء الدول الأعضاء في أوبك، وحلفاء من خارج المنظمة، اليوم الخميس، للتوافق حول سياسة الإنتاج النفطي، في الشهر المقبل.

تسريع التعافي

أوضح وزير الطاقة السعودي، خلال الاجتماع الـ14 لأوبك+، أن اتفاق التحالف لخفض إنتاج النفط، خلال الفترة الماضية، بالإضافة للخفض الطوعي من جانب الرياض "قد حققا نجاحًا في تسريع عملية تعافي السوق".

وأضاف أن المسار الصحيح للعمل في الوقت الحالي هو الحفاظ على تقليص الإمدادات، موضحًا أنه يجب أن يكون هناك احتياطي للتأمين ضد أيّة نتائج غير متوقعة.

وتابع: "لن نُعرّض إنجازات المجموعة خلال العام الماضي للخطر"، داعيًا لضرورة الحذر واليقظة.

وقال الوزير السعودي، إن سوق النفط العالمية قد تحسّنت، لكن التعافي يرتبط بشكل وثيق بوتيرة توزيع اللقاحات المضادة للوباء على الصعيد العالمي.

ترقّب القرار

تشير التوقعات إلى أن تحالف أوبك+ قد يفرض زيادة تصل لنحو 1.5 مليون برميل يوميًا في الإنتاج النفطي، خلال الشهر المقبل، تشمل عودة الإنتاج السعودي.

وكانت لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لأوبك+ قد اختتمت اجتماعها، أمس، دون الخروج بتوصيات بشأن سياسة الإنتاج.

أهمية الامتثال

من جانب آخر، قال نائب رئيس الوزراء الروسي، ألكسندر نوفاك، إن السوق لم تتعافَ بشكل تامّ، لكنها في حالة أفضل مما كانت عليه قبل بضعة أشهر.

وشدد نوفاك، في هامس الاجتماع اليوم، على أهمية الامتثال لاتفاق أوبك+.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى