رئيسيةأخبار السياراتسياراتعاجل

جنرال موتورز تخطط لبناء مصنع جديد لخلايا البطاريات في أميركا

من المتوقع افتتاح المصنع الأول في عام 2022

دينا قدري

أعلنت شركة جنرال موتورز الأميركية أنها تخطط لبناء مصنع ثانٍ لخلايا البطاريات في الولايات المتحدة، مع شريكتها الكورية الجنوبية إل جي، بحسب منصة "كونيسانس ديزينرجي" الناطقة بالفرنسية.

وقالت متحدثة باسم جنرال موتورز لوكالة فرانس برس، إن المجموعة تأمل في اتخاذ قرار بشأن المشروع المحتمل في النصف الأول من العام الجاري.

مصنع خلايا البطاريات

بدأت جنرال موتورز وإل جي بناء مصنع خلايا البطاريات في لوردستاون بولاية أوهايو، بقيمة 2.3 مليار دولار.

ومن المتوقع افتتاح المصنع الأول في عام 2022، ليوّفر ما يكفي من البطاريات لتشغيل مئات الآلاف من المركبات سنويًا.

وقد يكون المصنع الجديد بحجم استثمار مماثل، حيث تُعدّ جنرال موتورز وإل جي على وشك الانتهاء من قرار تحديد موقع المصنع في ولاية تينيسي، حسبما أفادت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية.

أهداف جنرال موتورز

وضعت جنرال موتورز أهدافًا طموحة لتحويل مجموعتها العالمية إلى سيارات كهربائية، وكشفت عن هدفها، في وقت سابق من هذا العام، للتخلص التدريجي من محركات الغاز من صالات العرض الخاصة بها، بحلول عام 2035.

وقدّمت الشركة -التي تهدف إلى التوقف عن بيع سيارات تعمل بالديزل أو البنزين، بحلول عام 2035- في مارس/آذار 2020، بطارية أولتيوم التي تنوي تركيبها في خطها المستقبلي من السيارات الكهربائية.

وتخطط الشركة لتقديم 30 طرازًا، في عام 2025، مع إصدارات من العلامات التجارية الـ4 للمجموعة -كاديلاك وجي إم سي وشيفروليه وبويك- واستثمار ما يصل مجموعه إلى 27 مليار دولار في السيارات الكهربائية وذاتية القيادة على مدى 5 سنوات.

السيارات الكهربائية

تُعدّ بطاريات السيارات الكهربائية من بين السلع التي عَدَّها الرئيس الأميركي جو بايدن ضرورية، والتي وقّع بشأنها أمرًا تنفيذيًا، في أواخر شهر فبراير/شباط، يهدف إلى مراجعة سلاسل التوريد.

يرغب الرئيس الأميركي، نهاية المطاف، في تقليل اعتماد الولايات المتحدة على دول مثل الصين، التي تهيمن حاليًا على سوق البطاريات وموادها.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى