أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

سودابت تطرح خريطة طريق لزيادة الإنتاج النفطي في السودان

تستهدف الوصول إلى ٧٤ ألفًا و100 برميل يوميًا

تتبنّى شركة النفط الوطنية في السودان "سودابت" عدّة خطط من أجل زيادة الإنتاج النفطي، لسدّ الاحتياجات المحلّية، والبحث عن استثمارات جديدة في قطاع النفط، من أجل توفير موارد مالية لسدّ العجز في موازنته العامّة.

وقال المدير العامّ لشركة "سودابت"، أيمن أبوالجوخ، إن هناك خططًا من أجل زيادة الإنتاج النفطي من ٥٨ ألف برميل يوميًا، إلى ٧٤ ألفًا و100 برميل، من أجل المساهمة بتحقيق النمو الاقتصادي في البلاد.

وقدّم مدير سودابت، الذراع الفنّية والتجارية لوزارة الطاقة والنفط، عرضًا تفصيليًا لمتطلبات زيادة الإنتاج النفطي، موضحًا أن هناك ٢٦ مربعًا نفطيًا منها ٢٢ برّية و٤ مربعات بحرية فيها ٦ مربعات منتجة حاليًا و20 مربعًا غير منتج، حسبما ذكر بيان وزارة الطاقة والنفط السودانية.

الترويج للاستثمارات النفطية

يأتي ذلك بالتزامن مع مشاركة السودان في مؤتمر الجمعية الأميركية لجيولوجيّي النفط السنوي للترويج لقطاعات الاستكشاف والتطوير في العالم، والمنعقد عبر تقنية الفيديو من لندن، هذا العام.

ودعا السودان شركات النفط العالمية للاستثمار والتنقيب عن النفط والغاز، خاصة في أحواض: المجلد، والنيل الأبيض، والنيل الأزرق، والخرطوم، والجزيرة الشمالية، والبحر الأحمر.

مخزونات النفط في السودان

كشف مدير سودابت -الشركة الحكومية المسؤولة عن حقول إنتاج النفط في السودان- عن مخزون بنحو ٦ مليارات برميل من المربعات المنتجة حاليًا، فيها مليار و600 برميل قابل للاستخراج.

وأشار إلى أن الإنتاج التراكمي وصل، حتى اليوم، إلى معدل ٦٦٢ مليون برميل يوميًا، وأن أعلى معدل إنتاج نفطي وصل إلى ٥٠٠ ألف برميل يوميًا، كان في عام ٢٠٠٧، قبل انفصال جنوب السودان.

وتبلغ سعة معالجة منشآت الإنتاج النفطي السودانية نحو ٨٥٠ ألف برميل يوميًا، وتمتلك خطوط أنابيب نقل الخام بـطوال ٤٥٥٠ كيلو مترًا، وبسعة مليون و100 ألف برميل.

وأكد أبوالجوخ أن السودان يمتلك أكبر خطوط نقل الخام في العالم، بالإضافة إلى 4 محطات نقل بحرية (مارين تيرمنال) في بورتسودان، حيث يعدّ ذلك نقاط قوة لدعم زيادة الإنتاج النفطي.

خريطة مربعات النفط السودانية

كشف أبوالجوخ عن خريطة المربعات النفطية المنتجة في السودان، وتشمل: مربع ١٧ تديره شركة شارف، ومربع ٦ تديره شركة بترو إنرجي، وهي شريك أجنبي بنسبة ٩٥% ، ومربع2 (A, B)، ومربع٤، ومربع ٢٥ الراوات، فضلًا على خطّي أنابيب،تدار عبر شركتي بتكو وبابكو السودانيتين.

وقال: "في الحدود بين السودان وجنوب السودان، يظهر مربع ١ بجنوب السودان تديره شركة GPoc، وداخل حدود السودان يوجد مربعا "٢ و٤" تديرهما شركة بي أوبكو2.

وأشار مدير سودابت إلى أن كل إنتاج جنوب السودان يمرّ عبر أنابيب داخل السودان، ويعالَج عن طريق الخطوط البحرية الناقلة للخام داخل السودان، إلى جانب مربع A5 بجنوب السودان، الذي يدخل الإنتاج قريبًا، وهو تابع لشراكة بتروناس.

وقال أبوالجوخ، إن زيادة الإنتاج لدولة الجنوب تسهم مباشرة في دعم اقتصاد السودان عن طريق عائدات نقل الخام الجنوبي عبر خطوط أنابيب السودان، وهو ما يعدّ من مصادر الدخل لاستخدامه في زيادة إنتاج النفط السوداني.

مصفاة الخرطوم

وعرض أيمن إنتاج مصفاة الخرطوم يوميًا، الذي يبلغ نحو ٤٣٠٠ طن جازولين، ٢٧٥٠ طن بنزين و٧٥٠ طن غاز، في الوقت الذي أوضحت فيه الدراسات أن الاستهلاك الحقيقي 10 آلاف طن جازولين، 4500 طن بنزين، 1500 طن من الغاز، ويتزايد الاستهلاك يوميًا، لذلك يلجأ السودان إلى الاستيراد من الخارج.

وأقرّ أبوالجوخ باحتمال نقص الإنتاج النفطي من 58 ألف برميل يوميًا إلى 51.281 برميل يوميًا، في حال دعم تنفيذ خطة المحافظة على الإنتاج الحالي وزيادته.

وشدّد على ضرورة تنفيذ الخطط والبرامج التطويرية والاستكشافية لزيادة المخزون والإنتاج من الموارد الذاتية، إضافة إلى خطط أخرى ترويجية لمربعات الخام ونقاشات جارية مع مستثمرين للدخول في زيادة الإنتاج.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى